الرئيس يؤكد دعمه لجهود فريق الخبراء التابع للأمم المتحدة

اليمن العربي 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

أكد الرئيس عبدربه منصور هادى، دعم جهود الخبراء التابعين لفريق العقوبات الأممى إلى بلاده لما من شأنه تنفيذ قرارات الشرعية الدولية وفى مقدمتها القرار رقم "2216".

وقال هادى، خلال لقائه، رئيس فريق الخبراء أحمد حميش وولف ترستيان بايس، وفقا لوكالة الأنباء اليمنية، إن الحكومة اليمنية ستعمل على تذليل وتسهيل عمل الفريق الأممي؛ للوقوف على الانتهاكات التى تُمارسها المليشيا الحوثية الانقلابية بأوجهها وأشكالها المختلفة.

وأكد استمرار المليشيا فى ممارسة الانتهاكات المتعددة وتجنيد الأطفال والاستيلاء على المساعدات الغذائية والإغاثية والسمسرة والمتاجرة بها وممارسة أشكال التعسف فى استغلال حاجات الناس وعوز الأسر المعدمة.

من جانبهم، نوه أعضاء الفريق بأن من ضمن عملهم الإشارة إلى المعوقات التى تقوض عمل الحكومة الشرعية فى الاضطلاع بواجباتها ومهامها المعتادة.

وأشار أعضاء الفريق الأممى، إلى أنهُم سيقومون بزيارة للعاصمة المؤقتة عدن وسيقدمون تقريرهم المقبل خلال شهر أغسطس المقبل إلى لجنة الجزاءات الذى سيشمل التدخلات والخروقات وتهريب السلاح والصواريخ للانقلابيين.

وأضافوا "هدفنا فى المجمل دعم عمل الحكومة الشرعية فى اليمن اتساقًا مع قرارات الشرعية الدولية فى هذا الصدد وفِى مقدمتها القرار 2216".

0 تعليق