تكنولوجيا - تويوتا وباناسونيك تعتزمان تأسيس شركة للمنازل المتصلة

البوابة العربية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

قالت شركتا تويوتا وباناسونيك اليابانيتان اليوم الخميس: إنهما تعتزمان تأسيس شركة مشتركة لتطوير خدمات “متصلة بالإنترنت” لاستخدامها في المنازل والتنمية الحضرية.

وتهدف هذه الشركة المشتركة إلى تعميق الشراكة بين تويوتا وباناسونيك، اللتين أعلنتا في شهر كانون الثاني/ يناير الماضي عن مشروع مشترك لبناء بطاريات للمركبات الكهربائية، والتمويل المشترك في البحث والتطوير، وذلك بغية تعزيز حضور شركتين تعدان من بين كبرى شركات صناعة السيارات والبطاريات في العالم؛ في سوق المركبات الكهربائية الصاعد.

وفي أحدث مشاريعهما، قالت تويوتا وباناسونيك: إنهما ستؤسسان شركة جديدة مطلع العام المقبل للتركيز على التقنية التي يمكن استخدامها لتقديم خدمات شخصية متصلة بالإنترنت في المنازل. وتخطط الشركتان لأن تكون الشركة الجديدة مناصفةً بينهما، كما تهدفان إلى زيادة التعاون في عمليات الإسكان في اليابان.

وقال رئيس باناسونيك (كازوهيرو تسوجا) في بيان مشترك يوم الخميس: “سنوحد قوانا لتقديم قيمة جديدة في الحياة اليومية”.

وتأتي هذه الخطوة في الوقت الذي فتحت فيه المركبات ذات الانبعاثات المنخفضة، وخدمات الركوب؛ سوق السيارات أمام منافسين جدد، تاركين شركات صناعة السيارات التقليدية ومورديها يتدافعون للعثور على مصادر دخل بديلة.

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:

وتعمل شركة تويوتا على تطوير سيارات متصلة يمكنها مشاركة المعلومات المتعلقة بالاستخدام، وهي البيانات التي يمكن أن تستفيد منها شركات خدمات الركوب، والتأمين، والصيانة.

وقالت شركة صناعة السيارات: إنها ستستفيد من شبكة شركائها وعملياتها التي تشمل: بناء وبيع السيارات، وروبوتات المنازل والروبوتات الصديقة للإنسان، والتوسع في خدمات النقل والطاقة المنزلية الجديدة.

وقال رئيس شركة تويوتا (أكيو تويودا) للصحفيين يوم الأربعاء: “إن تمكنّا من استخدام هذه الشبكة للمضي قدمًا ليس فقط في تصنيع وبيع السيارات، ولكن أيضًا لتوفير خدمات جديدة، فإن إمكاناتنا المستقبلية سوف تتوسع بدرجة كبيرة”.

وأضاف تويودا: “بالإضافة إلى السيارات، أعتقد أن امتلاكنا لأعمال خاصة بنا في قطاع الإسكان والخدمات المتصلة بالإنترنت سيكون ميزة كبيرة بالنسبة لنا”.

أخبار ذات صلة

0 تعليق