اخبار المنطقة الشرقية - بلدية الخبر: استعدادات مكثفة لشهر رمضان تشمل مراكز التسوق والملاحم والمخابز

اخبار المنطقة الشرقية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

الخبر - المناطق

اكملت بلدية محافظة الخبر ممثلة بإدارة الخدمات كافة الترتيبات اللازمة لتكثيف الحملات الخاصة بمراقبة الاسواق والمحلات التجارية والمؤسسات العاملة في مجال توزيع وبيع المواد الغذائية والخضروات والفواكه واللحوم والمطاعم وغيرها خلال شهر رمضان المبارك، ويأتي ذلك بهدف الحد من المخالفات الصحية، حيث كثفت إدارة الخدمات حملاتها الميدانية التي شملت عدد من مراكز التسوق والهايبر ماركت ومراكز التسوق والمطاعم والمنشآت الغذائية للتأكد من مدى التزامها بشروط نقل وتخزين وتحضير وعرض المنتجات والمواد الغذائية، إضافة إلى التأكد من جاهزية أماكن تخزينها وتحضيرها، ومن التزام العاملين بالنظافة الشخصية وارتداء القفازات وغطاء الرأس وتوافر البطاقات الصحية لديهم، وذلك لضمان اتخاذ الاجراءات الوقائية المتمثلة في تشديد الرقابة الصحية على المنشآت المتعلقة بالصحة العامة للرفع من المستوى الصحي .

وقال رئيس بلدية محافظة الخبر المهندس سلطان بن حامد الزايدي أنه تم التأكيد على مراقبي البلدية بمتابعة الأسواق والمحال الغذائية ومحال بيع الفواكه والخضراوات واللحوم والمخابز والمطابخ الشعبية على مدار الساعة، نظراً لاتصالها بصحة وسلامة المستهلكين مع أهمية تواصل الحملات الرقابية، منوها بأن هناك خطة وضعتها البلدية سيتم تطبيقها مع دخول شهر رمضان المبارك تشمل أيضا تكثيف الحملات الميدانية ومتابعة أنشطة المأكولات الرمضانية والشعبية والتعرف على مصادرها، داعيا في الوقت ذاته جميع المواطنين والمقيمين لتوخي الحيطة والحذر من البضائع التي يتم بيعها والتعاون مع البلدية بالإبلاغ عن ملاحظاتهم وذلك للوقوف عليها ومعالجتها وتطبيق الجزاء الرادع تجاه المخالفين.

وشدد المهندس الزايدي على ضرورة التزام المنشئات الصحية والغذائية بتعليمات البلدية منوها بأن الزيارات الرقابية مستمرة على المنشآت الغذائية بأنواعها بهدف ضمان الحفاظ على صحة وسلامة المواطنين والمقيمين، لافتاً إلى أهمية التزام أصحابها بلوائح وأنظمة البلدية وضرورة استيفاء مؤسساتهم والعاملين فيها للاشتراطات الصحية، وأكد حرص مراقبي البلدية لمنع التجاوزات ورصد أي مواد غذائية غير مستوفية للاشتراطات الصحية، خصوصاً أن الأمر يتصل بصحة وسلامة المستهلكين

أخبار ذات صلة

0 تعليق