وصول أولى طلائع المستفيدين من مبادرة طريق مكة من إندونيسيا للمدينة المنورة

وصول أولى طلائع المستفيدين من مبادرة طريق مكة من إندونيسيا للمدينة المنورة
وصول أولى طلائع المستفيدين من مبادرة طريق مكة من إندونيسيا للمدينة المنورة
وصلت إلى مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي بالمدينة المنورة، مساء أمس، أولى طلائع ضيوف الرحمن المستفيدين من مبادرة "طريق مكة" من جمهورية إندونيسيا، قادمة عبر صالة المبادرة في مطار جاكرتا الدولي، حيث كان في استقبالهم ممثلو الجهات المنفذة للمبادرة.

ويأتي إطلاق مبادرة طريق مكة في جمهورية إندونيسيا هذا العام 1443 هـ استمرارًا لجهود المملكة العربية السعودية في التيسير على ضيوف الرحمن، وحرص خادم الحرمين الشريفين بن عبدالعزيز آل سعود وولي العهد الأمير بن عبدالعزيز آل سعود -حفظهما الله، على رعاية ضيوف الرحمن وسقايتهم وإعانتهم والاهتمام بشؤونهم.

وتهدف مبادرة طريق مكة إحدى مبادرات خدمة ضيوف الرحمن أحد برامج رؤية السعودية 2030، إلى إنهاء إجراءات ضيوف الرحمن المستفيدين من بلدانهم، بدءًا من إصدار التأشيرة إلكترونيًا وأخذ الخصائص الحيوية، ومرورًا بإنهاء إجراءات الجوازات في مطار بلد المغادرة بعد التحقق من توافر الاشتراطات الصحية، إضافة إلى ترميز وفرز الأمتعة وفق ترتيبات النقل والسكن في المملكة، وعند وصولهم ينتقلون مباشرة إلى حافلات لإيصالهم إلى مقار إقامتهم في مكة المكرمة والمدينة المنورة، بمسارات مخصصة، في حين تتولى الجهات الخدمية إيصال أمتعتهم إلى مساكنهم.


التالى 7 خطوات للإبلاغ عن فقدان الهوية الوطنية