هيئة الأمن السيبراني تحصل على شهادة التميز في القمة العالمية لمجتمع المعلومات

هيئة الأمن السيبراني تحصل على شهادة التميز في القمة العالمية لمجتمع المعلومات
هيئة الأمن السيبراني تحصل على شهادة التميز في القمة العالمية لمجتمع المعلومات
حصلت الهيئة الوطنية للأمن السيبراني على شهادة التميز في القمة العالمية لمجتمع المعلومات WSIS) 2022)، عن فئة «بناء الثقة والأمن في استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات»؛ نظير دورها البارز في تمكين الابتكار وبناء القدرات الوطنية المتخصصة في مجال الأمن السيبراني بالمملكة، حيث اختيرت مبادرتها «تحدي الأمن السيبراني» ضمن المشروعات المتميزة، وفقًا لآراء الخبراء ولجان التحكيم في وكالة الأمم المتحدة المتخصصة في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

واستهدفت المبادرة الحائزة على التميز الدولي خلال فعاليات منتدى القمة العالمية لمجتمع المعلومات 2022 تمكين الابتكار في مجالات الأمن السيبراني، ودعم مساعي الهيئة في تنمية القطاع وتأهيل القدرات الوطنية المتخصصة، وبنائها في مجالات الأمن السيبراني، انطلاقًا من كونها الممكّن الرئيس للقطاع، إذ نفّذت في هذا الإطار العديد من المبادرات والبرامج والتمارين السيبرانية المتقدمة على المستوى الوطني، الرامية إلى تطوير وتوعية الكوادر السيبرانية في الجهات الوطنية، حيث عقدت الهيئة خلال المدة الماضية نحو 45 تمرينًا سيبرانيًا، وقامت بتمكين أكثر من 3600 مختص في مجال الأمن السيبراني يمثلون 200 جهة مستفيدة، إضافة إلى تطوير المهارات السيبرانية للعديد من حديثي التخرج، ورفع مستوى التوعية السيبرانية لأكثر من 7200 مستفيد.

ويأتي هذا التميز انعكاسًا لجهود الهيئة في تأهيل وبناء القدرات الوطنية المتخصصة في مجالات الأمن السيبراني ورفع جودة الكفاءات الوطنية في هذا المجال، وتحقيقًا لمستهدفاتها في تنمية قطاع الأمن السيبراني، والعمل على إيجاد حلول إبداعية للتحديات التقنية السيبرانية التي تسهم في خلق فرص العمل، ورفع نسبة المحتوى المحلي في الأمن السيبراني؛ للإسهام في تحقيق المستهدفات الوطنية.

وتتيح المبادرة الحاصلة على شهادة التميز توفير الدعم اللازم للأعمال عبر تسهيل الإجراءات، وتقديم الاستشارات السيبرانية، إضافة إلى تمويل المشاريع الواعدة في مجال الأمن السيبراني، حيث شارك بها أكثر من 855 مشاركًا مثلوا 216 فريقًا، وقدموا 118 مشروعًا في الأمن السيبراني.

وكانت الهيئة الوطنية للأمن السيبراني قد أطلقت مبادرة «تحدي الأمن السيبراني» بالتعاون مع الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة «منشآت» ممثلة في مركز ذكاء، والشركة السعودية لتقنية المعلومات (SITE) في يونيو من العام الماضي 2021، بهدف تمكين ثقافة الابتكار في المجال، ووضع نواة لدعم نمو صناعة الأمن السيبراني في المملكة، كما تعد إحدى مبادرات الهيئة الداعمة لتأسيس شركات ناشئة وواعدة في قطاع الأمن السيبراني على النحو الذي يسهم في نموه وتشجيع الابتكار والاستثمار فيه، للوصول إلى فضاء سيبراني سعودي آمن وموثوق.

ويُعد منتدى القمة العالمية لمجتمع المعلومات من أكبر التجمعات السنوية لمجتمع المعلومات والاتصالات في العالم، ويقوم على تنظيمه كل من الاتحاد الدولي للاتصالات (ITU)، ومنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونيسكو - UNESCO)، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي (UNDP)، ومؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية (UNCTAD)، وتمنح خلال فعالياته جوائز القمة العالمية لمجتمع المعلومات، ويتنافس على نيلها العديد من الجهات من القطاعين الحكومي والخاص في 193 دولة.


السابق الأمير سلطان بن سلمان يكرم أصغر طيار سعودي
التالى 7 خطوات للإبلاغ عن فقدان الهوية الوطنية