عاجل | تحرك لإعادة 50 سعوديا من إثيوبيا

عاجل | تحرك لإعادة 50 سعوديا من إثيوبيا
عاجل | تحرك لإعادة 50 سعوديا من إثيوبيا
تدخلت السفارة السعودية في أديس أبابا، لمعالجة أوضاع 50 سعوديا عالقين في إثيوبيا، لم يتمكنوا من العودة إلى المملكة بعد بيان وزارة الداخلية الأخير بوضع عدد من الدول على القائمة الممنوعة السفر منها وإليها، وقبل سريان المنع غادر 500 مواطن إثيويبا من خلال رحلتين.

50 عالقا

أوضح سفير خادم الحرمين الشريفين لدى جمهورية إثيوبيا مندوب المملكة لدى الاتحاد الإفريقي سامي بن جميل عبدالله لـ«الوطن»: أن المواطنين الذين ما زالوا في إثيوبيا وراجعوا سفارة المملكة منذ الإثنين 5 يوليو وحتى اليوم أكثر من 50 مواطنا راغبين في العودة إلى أرض الوطن امتثالا لقرار وزارة الداخلية، وقد قامت السفارة بتسجيل بياناتهم وأرقام التواصل معهم.

رحلة خاصة

وأضاف السفير السعودي قائلا: كما قامت السفارة بالتعاون مع مكتب الخطوط الجوية السعودية بتقديم طلب الحصول على تصريح لفتح رحلة الخطوط السعودية ليوم الخميس 15 يوليو 2021 لسفر المواطنين الراغبين في العودة إلى المملكة، موضحا أن سفارة خادم الحرمين الشريفين لدى جمهورية إثيوبيا تهيب بالمواطنين الموجودين في إثيوبيا والراغبين في العودة إلى المملكة سرعة زيارة السفارة أو زيارة مكتب الخطوط الجوية السعودية في أديس أبابا لترتيب سفرهم.

استقبال العائدين

مشيرا إلى أن السفارة استقبلت 120 من المواطنين الموجودين في إثيوبيا، صباح السبت الماضي، بعد إعلان قرار وزارة الداخلية، حيث تم طمأنتهم بأن السفارة ستقوم بما يلزم لضمان سفرهم قبل موعد سريان التعليق وتم تأمين سيارات لنقل بعض المواطنين إلى مكتب الخطوط الجوية السعودية في أديس أبابا لترتيب حجوزاتهم.

فتح الرحلات

كما تمكنت السفارة من أخذ التصاريح اللازمة لفتح رحلتين من رحلات المرحلين الإثيوبيين على الخطوط السعودية الأحد 4 يوليو حيث غادرت الرحلة الأولى في تمام الساعة الواحدة ظهرا فيما غادرت الرحلة الثانية في تمام الساعة الرابعة عصرا، وقد بلغ إجمالي عدد المسافرين في الرحلتين أكثر من 500 مسافر.

عودة المواطنين السعوديين من إثيوبيا

أكثر من 50 مواطنا ما زالوا في أديس أبابا

تنسق السفارة السعودية لتأمين رحلة خاصة لإجلائهم

استقبال 120 مواطنا في منزل السفير السعودي

إجلاء 500 مسافر قبل سريان قرار منع السفر من وإلى إثيوبيا


السابق تأهيل المعلمين في 8 تخصصات لسد الاحتياج
التالى عاجل | توجه لدمج كليات في الجامعات