الاكتفاء من AB+ في حملات تبرع دم بالأحساء

الاكتفاء من AB+ في حملات تبرع دم بالأحساء
الاكتفاء من AB+ في حملات تبرع دم بالأحساء
اكتفاء في الأول من امس الطاقم الطبي في حملة التبرع بالدم، التي تنظمها لجنة التنمية الاجتماعية الأهلية في مدينة العمران التابعة للأحساء، قبول التبرع وسحب فصيلة الدم AB+، لمجموعة من المتبرعين، الذين توافدوا على الحملة، بحجة اكتفاء بنوك الدم في مستشفيات المحافظة، وعدم الحاجة إليها في بنوك الدم في وقتنا الحالي.

صلاحيته 42 يوماً

أبان الطاقم الطبي لـ«الوطن» أن للدماء صلاحية محدودة، ولا تتجاوز صلاحية خلايا الدم الحمراء في الدم عن 42 يوماً، لافتاً إلى أن بنوك الدم في مستشفيات المحافظة تعمل وفق مؤشرات جودة، وتخضع لمعايير عديدة، ومن بين هذه المؤشرات، الحفاظ على اللوازم والموارد، وعدم الهدر فيها، علاوة على الحفاظ على دماء المتبرعين، بدلاً من إتلافه بعد تجاوز صلاحيته، بالإضافة إلى أن فصيلة AB+ تستقبل فصائل دم أخرى A+ أو B+، أو O+، مشيراً إلى أن القائمين على الحملات الحرص على قبول تبرع الفصائل التي تخدم بنوك الدم، وأن هناك احتياجا كبيرا في الأحساء للدماء، بسبب أمراض الدم الوراثية «المنجلية، الثلاسيميا»، بالإضافة إلى كثرة الحوادث المرورية، كونها معبر لطرق دولية.

تأجيل التبرع

أضافوا أن فصيلة الدم AB+، ليس عليها استهلاك كبير، والطلب ضعيفاً جداً فيها، لذا لا يفضل قبول التبرع بها، وتأجيل التبرع إلى أوقات لاحقة عند الحاجة إليهم من خلال التواصل مع هؤلاء المتبرعين للحضور للتبرع في بنوك الدم مباشرة أو عبر الحملات الميدانية، التي ينفذها التجمع الصحي على مدار العام، مشددين على قبول جميع الفصائل «السالبة»، للاستفادة منها بشكل واسع، لافتين إلى أن بعض المسوحات الميدانية لفصائل الدم من خلال حملات الدم المتنقلة، متشابهة بشكل كبير داخل النطاق الجغرافي الواحد، مستشهدين في ذلك بفصيلة الدم B+ هي الأعلى في مدينة العمران «موقع الحملة الحالية»، وهكذا هناك رصد لبنوك الدم في الأحساء، لفصائل الدم الأكثر انتشاراً داخل كل نطاق جغرافي محدد.

16 ألف صديق لبنوك الدم

وقالوا: إن هناك أكثر من 16 ألف في قوائم أصدقاء بنوك الدم في الأحساء، لمختلف فصائل الدم، وعند الحاجة الماسة لأي فصيلة محددة، يتم التواصل مع الأصدقاء لتلبية الاستجابة، وهناك مبادرة كبيرة واسعة من الأعضاء في سرعة تلبية نداء الاستغاثة، مضيفين أن القائمين على بنوك الدم، يتجه إلى الاستفادة بشكل كبير من «عربة بنك الدم» مع اعتدال درجات الحرارة في الأيام المقبلة في الأماكن العامة والمتنزهات ومضامير المشاة، وكذلك عقد شراكات مع المجمعات التجارية «مولات» بتخصيص أركان دائمة للاستفادة منها كمواقع للتبرع بالدم، ومنها الحصول على دماء «طازجة» يومياً، وفي الأحساء حالياًَ نحو 7 بنوك دم داخل المستشفيات.

مراكز خارج المستشفيات

من جانبهم، اقترح متبرعون بالدم على المسؤولين في التجمع الصحي بالأحساء، تنفيذ مراكز متخصصة لـ«بنوك الدم»، في مبان مستقلة خارج مقرات المستشفيات، أسوة بما هو معمول فيه ببعض الدول الأخرى، إذ إن الكثير من المتبرعين يفضلون التبرع فيها مستشهدين في ذلك بالحضور المتزايد للمتبرعين في الحملات الميدانية «خارج بنوك الدم» مقارنة بالحضور إلى مقرات البنوك في المستشفيات، كإجراء احترازي في الابتعاد عن بؤر وخطورة العدوى.

أرقام إحصائية في الحملة:

المتوقع جمعه خلال يومين 170 عبوة دم.

اليوم الأول: 34 عبوة دم.

الطاقم الطبي: 16 طبيباً وفنياً.

الطاقم التنظيمي: 18 متطوعاً.


السابق عاجل | نجران خارج قوائم إزعاج الدفاع المدني
التالى عاجل | 6 مدن لفحص ما قبل الزواج بمراكز خاصة