حيلة جديدة لخداع السيدات الراغبات بشراء السيارات المُستعملة.. و التجارة تُعلق

محليات
9 يوليو، 20210

استغل بعض سماسرة بيع السيارات المُستعملة، حيلة جديدة لخداع السيدات المُقبلات على شراء السيارات، عبر الاتفاق مالياً مع محلات فحص لإخفاء العيوب أمام الزبائن. وتشير التفاصيل إلى أن السماسرة يرفضون فحص السيارات في وكالاتها ويجبرون الزبائن من السيدات على فحصها بمحلات قريبة من السوق، ومن ثم يخفي المحل عيوب السيارة للحصول على مقابل مالي من السماسرة. وروت سيدات وفقاً لـ”الوطن”، تجاربهن مع سماسرة بيع السيارات المُستعملة، مشيرات إلى أنه يتم خداعهن عبر توجيههن إلى محلات بعينها للفحص ومن ثم يكتشفن عيوب السيارة بعد ذلك، لكن يتبرأ كل طرف من الأمر.  

من جانبها، أكدت وزارة التجارة أنها لن تتهاون في تطبيق الأنظمة على المُخالفين والمتورطين في غش وخداع المُستهلكين، مشددةً على أن إخفاء شركات أو وكالات أو معارض بيع السيارات أي عيوب تعرضهم لعقوبات صارمة.   ونوهت الوزارة إلى أن نظام الغش التجاري ينص على فرض عقوبات تصل إلى السجن 3 سنوات وغرامات مالية تصل إلى مليون ريال أو بهما معاً، والتشهير بالمُخالفين له على نفقتهم.

شارك
التالى عاجل | حكم ابتدائي بإلغاء غرامات كسر تأشيرة العمرة