90% من غش العسل يصنعه الدخلاء

90% من غش العسل يصنعه الدخلاء
90% من غش العسل يصنعه الدخلاء
في الوقت الذي يعاني فيه العديد من المستهلكين من حالات الغش في العسل، أكدت هيئة الغذاء والدواء أن العسل المستورد والمنتج في المنشآت التي تكون تحت إشراف الهيئة، تجرى عليه الفحوصات اللازمة، كما تتم عملية مسح ومراقبة للأسواق بشكل دوري، وبالنسبة للعسل الذي يسوق من قبل المزارعين مع المستهلك مباشرة «منتج العسل - النحال» فيكون تحت إشراف وزارة البيئة والمياه والزراعة.

استقبال الشكاوى

وقالت الهيئة، إنه فيما يخص الإعلانات التجارية للمنتجات الغذائية فإن الغذاء والدواء لديها شروط ومتطلبات لترخيص الإعلانات التجارية والموافقة عليها، وقامت بنشر دليل يوضح ذلك بناء على نظام الغذاء ولائحته التنفيذية على موقعها، فضلا عن تقييم إعلانات مشاهير التواصل واستقبال الشكاوى للمنتجات التي تقع ضمن اختصاصاتها وتتأكد من مدى مطابقتها للأنظمة والتشريعات واللوائح الفنية المواصفات ذات العلاقة ومن ثم تصدر العقوبة بناء على صلاحيتها.

لائحة فنية

وأضافت الهيئة أنها تطبق اللائحة الفنية السعودية للعسل SFDA.FD 147 في 2021، والتأكد من اتباع اللوائح الفنية من خلال حفظ وتخزين وتداول العسل بطريقة صحيحة كاستخدام عبوات مناسبة وتخزين العسل بعيدا عن ارتفاع درجة الحرارة أو مصادر الضوء الشديد.

طبيعي ومغشوش

وذكر مسؤول المنطقة الوسطى للنحالين يحيى منصور، أنه لا يمكن التفرقة بين العسل الأصلي والمغشوش إلا بطريقتين، الأولى أن يكون الشخص ذا خبرة عالية يتذوقه ويعرف إذا كان مخلوطا أو عسل سكره زائد أو من نحل مُغذى بسكريات، ثانيها فحص المختبر، إذ أن المختبر يحدد إذا كان صالحا للاستخدام أو طبيعي أو غير طبيعي أو يكون ضمن المواصفات والمقاييس لهيئة الغذاء والدواء.

وأشار المنصور إلى أن هناك طرقا كثيرة يعتقد البعض أنها الطريقة الصحيحة لمعرفة العسل المغشوش، ومنها سكب العسل وبالنظر يُقرر هل هو مغشوش أم لا، كما أكد أن الغش غالبا ما يكون لدى الباعة الدخلاء غير الحاصلين على تراخيص.

جودة العسل

ويقول المحكم الدولي في جودة العسل مقبول الطلحي: العسل المغشوش يختلف إذا كان مُنتجا محليا أو مستوردا، فالعسل المستورد تصل نسبة الغش فيه إلى ما يقارب الـ80%، مستبعدا أن تكون نسبة الغش في العسل المحلي 90% معتبرا أنها مُبالغ فيها، مضيفا: قد يوجد غش بالفعل من قبل الجهلاء والدخلاء على المهنة، والمنتج الجيد موجود بشكل كبير في السوق.

متاجرون في المستورد

ويختلف رئيس جمعية نحالي مكة المكرمة خالد مطرفي، مع ما ذكره الطلحي، مؤكدا أن نسبة الغش في العسل تصل إلى 90% بسبب المتطفلين على المهنة، أما الخبراء فلا تصل منتجاتهم إلى هذه النسبة، مشددا على أن الغش التجاري يظهر بسبب المتاجرين في العسل المستورد، الزاعمين أنه محلي.


السابق بعد الإقبال الكبير ..الصحة تزف خبرًا سارًا بشأن مواعيد تلقي لقاح فايزر في الرياض وجدة
التالى صورة مكة للعالم.. مصلو الحرم المكي يرسمون لوحة في التنظيم والدقة