مشروع حكومي لزراعة وإنتاج الفقع

مشروع حكومي لزراعة وإنتاج الفقع
مشروع حكومي لزراعة وإنتاج الفقع
كشفت وزارة البيئة والمياه والزراعة عن تبني مشروع يستهدف زراعة وإنتاج الكمأة «الفقع»، مشيرة إلى أن المشروع لا يزال تحت الدراسة والتجارب، وحددت الوزارة 3 مميزات اقتصادية لزراعة الفقع وهي: ارتفاع الطلب عليه، وارتفاع أسعاره، وإثبات التجارب أن الفقع مكافح متميز للتصحر.

شبكة جذرية

عرفت الوزارة في تقرير حديث «الكمأة» بأنها تعرف باسم «الفقع» وهي فطريات ثمينة ذات مردود اقتصادي وقيمة غذائية ودوائية عالية تنمو تحت سطح التربة دون ساق أو أوراق معتمدة على علاقة تكافلية مع أنواع من الأشجار والنباتات بتركيب جذري متميز يسمى (الميكوريزا)، حيث تحصل من خلاله الكمأة على المواد الكربوهيدراتية، في نفس الوقت تمد فيه الكمأة النبات بشبكة جذرية واسعة تساعده على الحصول على الماء وامتصاص المواد الغذائية من التربة.

طريقة الزراعة

الطريقة الأولى: السلبية التي تستخدم منذ أكثر من 200 سنة، تعتمد على زراعة أنواع معروفة من الأشجار التكافلية بمواطن الكمأة الطبيعة بانتظار أن يتم التآلف بينها وبين الفطر.

الطريقة الثانية: النشطة، وتتضمن حقن جذور هذه الأشجار بجراثيم نقية من الكمأة تحت ظروف معملية خاصة باستعمال وسط غذائي مميز واتباع تقنية حقن محددة ثم زراعة هذه الشتلات في المواطن أو الأراضي الطبيعية لنمو الكمأة.

المميزات الاقتصادية للمشروع

ارتفاع الطلب على الفقع

أثبتت التجارب أن الكمأة مكافح متميز للتصحر

ارتفاع أسعاره بشكل كبير

الكمأة

تعرف باسم الفقع

فطريات ذات مردود اقتصادي وقيمة غذائية

تنمو تحت سطح التربة دون ساق


السابق المسارات الرياضية تعوض نقص الأندية
التالى أمير عسير يشدد على تطبيق إجراءات كورونا وتفعيل توكلنا