قال المتحدث الرسمي لوزارة الصحة الدكتور محمد العبد العالي، إن على الجميع بالمملكة أن يكون على ثقة بأن المملكة ستكون أول من توفر لقاحات مضادة لفيروس كورونا المعتمدة والآمنة.

وأضاف خلال المؤتمر الصحفي حول آخر مستجدات فيروس كورونا أنه لا يمكن التوصل إلى لقاح مضاد لفيروس كورونا واعتباره قابلاً للاستخدام إلا بعد توفر 3 أمور وهي أن يكون فعالاً وقادراً على صد الفيروس، وأن يكون آمناً دون أعراض جانبية، وأن تعتمده الجهات المعنية بمنح التراخيص.

وأكد أن الموجات الثانية في الجوائح والأمراض تكون أشد من الموجة الأولى.

ولفت إلى أن الارتفاعات التي تسجل حول العالم حاليًا في فئة الشباب نتيجة عدم تقيدهم بالإجراءات الاحترازية.

وأكد أنه من المهم التقيد بالاحترازات وقد نكون أمام المنعطفات الأخيرة للجائحة.