الشورى يكون لجانه ويقر مشروع نظام البنك المركزي السعودي

الشورى يكون لجانه ويقر مشروع نظام البنك المركزي السعودي
الشورى يكون لجانه ويقر مشروع نظام البنك المركزي السعودي
بدأ مجلس الشورى، أمس، أعمال السنة الأولى من الدورة الثامنة، برئاسة الشيخ الدكتور عبدالله آل الشيخ، والتي عقدت عبر الاتصال المرئي، حيث جدد آل الشيخ الترحيب بالأعضاء الجدد، الذين صدر الأمر الملكي الكريم بتعيينهم في هذه الدورة، والترحيب بمن نالوا الثقة بالتجديد لهم من أعضاء المجلس، في دورته الماضية ليواصلوا العطاء في هذه الدورة، ثم شرع المجلس في مناقشة بنوده ضمن جدول أعمال الجلسة، حيث أنهى تكوين لجانه المتخصصة ورؤسائها ونواب الرؤساء لأعمال السنة الأولى من الدورة الثامنة، حيث استهل المجلس ذلك بالاستماع إلى تقرير من الأمانة العامة، بشأن تكوين لجان المجلس المتخصصة، تلاه الأمين العام للمجلس محمد بن داخل المطيري.

وأشار تقرير الأمانة إلى أن الرغبة الأولى للأعضاء في الانضمام للجان، قد تحققت لـ123 عضوا بنسبة تجاوزت 83%، فيما تحققت الرغبة الثانية لـ17 عضوا بنسبة تجاوزت 11%، في حين تحققت الرغبة الثالثة لـ8 من الأعضاء بنسبة تجاوزت 5%.

تسمية رؤساء اللجان

صوّت المجلس بعد ذلك بالموافقة على تسمية رؤساء اللجان ونوابهم، حيث رأس لجنة الشؤون الإسلامية سليمان الفيفي، وعلي الشهراني نائبا، فيما ترأس لجنة الشؤون الاجتماعية والأسرة والشباب الدكتور واصل المذن، والأميرة الدكتورة الجوهرة بنت فهد نائبا لرئيس اللجنة، بينما لجنة الإدارة والموارد البشرية فقد أصبح عطا السبيتي رئيسا لها، وسامية بخاري نائباً للرئيس، في حين رأس فيصل آل فاضل لجنة الاقتصاد والطاقة، وفهد التخيفي نائبا للرئيس.

وفيما يخص اللجنة الأمنية فقد ترأس اللجنة اللواء طيار ركن علي عسيري، واللواء منصور التركي نائبا للرئيس، أما لجنة التعليم والبحث العلمي فقد رأسها ناصر الموسى، وأمل الشامان نائباً للرئيس، وترأس لجنة الثقافة والإعلام والسياحة والآثار علي القرني، ومها السنان نائباً للرئيس.

في حين رأس لجنة الشؤون الخارجية عساف أبو اثنين، ووائل الإدريسي نائباً للرئيس، أما اللجنة الصحية فقد ترأستها الدكتورة زينب أبو طالب، والدكتور صالح الشهيب نائباً لرئيس اللجنة، بينما اللجنة المالية ترأسها صالح الخليوي، وإبراهيم المفلح نائبا للرئيس.

أما لجنة النقل والاتصالات وتقنية المعلومات، فقد رأسها هزاع القحطاني، ومتعب المطيري نائباً للرئيس، فيما رأس لجنة حقوق الإنسان والهيئات الرقابية هادي اليامي، وكوثر الأربش نائبا للرئيس.

أما لجنة الحج والإسكان والخدمات، فقد ترأسها أيمن فاضل، ومحمد المزيد نائبا للرئيس، في حين رأس لجنة المياه والزراعة سعود الرويلي، ووليد بن محمد زاهد نائباً لرئيس اللجنة.

مشروع البنك المركزي

على صعيد الموضوعات المدرجة على جدول أعمال الجلسة، وافق مجلس الشورى على مشروع نظام البنك المركزي السعودي، وذلك بعد أن استمع إلى تقرير من معالي رئيس اللجنة، الأستاذ صالح الخليوي، تضمن وجهة نظر اللجنة حول ما أبداه أعضاء المجلس من ملحوظات وآراء تجاه تقرير اللجنة المالية، وصوت المجلس بعد انتهاء مناقشته بالموافقة على مشروع النظام.

كما وافق مجلس الشورى في قرار آخر، على تعديل البند ثانياً من المرسوم الملكي رقم «م/‏‏9» في 6/‏‏4/‏‏1393 بشأن فئات الرسوم الجمركية، لغرض حماية وتشجيع الصناعات والمنتجات الزراعية المحلية، المقدم من اللجنة المالية، وذلك بعد استماع المجلس إلى تقرير من نائب رئيس اللجنة، الأستاذ إبراهيم المفلح، تضمن وجهة نظر اللجنة بشأن ما أبداه أعضاء المجلس من ملحوظات، وآراء تجاه مقترح التعديل بعد مناقشته.


التالى معالجة 30 حيًا عشوائيًا في 4 مناطق