جودة الموز الجازاني تصدره لأسواق الجوار

جودة الموز الجازاني تصدره لأسواق الجوار
جودة الموز الجازاني تصدره لأسواق الجوار
اكتسحت منتجات مزارع الموز بجازان الأسواق المحلية والإقليمية، بعد أن تزايد الطلب على هذا المنتج بنوعيه البلدي والأمريكي، نظير ما أتاحته البيئة المناسبة المتمثلة في وفرة الماء وخصوبة التربة واستمرار الإنتاج طوال العام، ليغدوا المنتج الأول في السوق المحلي، وتصل صادراته لبعض دول الجوار.

المزرعة المتوسطة

قال مزارعون في بيش لـ«الوطن» إن المزرعة المتوسطة تستطيع توفير قرابة 13 ألف كيلو جرام من الموز البلدي في العام الواحد توزع في كراتين، ويباع الكرتون بسعر يتراوح بين 35 ريالا و50 ريالا، فيما تصدر بعض المزارع منتجاتها من الموز الأمريكي لبعض دول الجوار بما يقارب 10 شاحنات نقل يوميا حمولة الناقلة 1400 كرتون بوزن 30 كيلوجراما للكرتون وسعر 35 ريالا للكرتون كسعر جملة، فيما تكون كمية الإنتاج أكبر في المزارع الكبيرة بحكم مساحتها وما لديها من عملاء.

نوعان من الثمار

قال المزارع حسن السبعي، إن مزرعته تنتج نوعين من ثمار الموز يتزايد عليها الطلب في السوق، نوع يسمى الموز البلدي قصير الحبة ويستطيع إنتاج 500 كرتون وزن الكرتون 25 كيلوجراما، والنوع الآخر الأمريكي وتكون ثمرته أكبر من حيث الطول والحجم، كما توجد بعض أشجار الموز لنوع ثالث طويل الشجرة قادم من شرق آسيا لكنه غير مرغوب في الأسواق حاليا، لكن العمالة تفضله وقد يجد إقبالا في المستقبل القريب بتزايد العمالة مع التطور الصناعي في المنطقة.

مراحل النمو

ويضيف تعرف شجرة الموز بالكريمة فهي إضافة إلى ما تنتجه من الثمار تخلف حولها عددا من الشتلات في الغالب تكون من خمس إلى عشر شتلات ليقوم المزارعون بإعادة غرس الشتلات في أماكن متفرقة، وبعد أن تنمو الشتلات تتحول لشجرة مثمرة، تبدأ بالزهرة التي تتحول لعنقود ينمو وتتكون على جنباته ثمار الموز وتستمر هذه العملية ثلاثة أشهر ليكتمل نمو الثمار، ثم تأتي مرحلة القطع والتنظيف والتعبئة، ثم يمكث في ثلاجات مناسبة حتى تتحول الثمار إلى اللون الأصفر لتبدأ مرحلة التوزيع أو التصدير للأسوق.

الشتلات

بحسب المزارع السبعي لا يقف الرواج الكبير لمزارع الموز في جازان عند بيع الثمار بل للشتلات التي تخلفها شجرة الموز، وتجد إقبالا كبيرا من المزارعين في المنطقة وخارجها وتهيئ لها أماكن مظللة للحفاظ عليها حتى تكتمل مراحل نموها من الشتلة الصاروخ للشتلة البنت لتزرع بعد البيع لتصل إلى ما يسمى بالشتلة الفراشة ثم الشجرة الأم القادرة على الإثمار وتخليف الشتلات، وهكذا تكون دورة حياة الشجرة قد انتهت لتقص ويبدأ غرس الشتلات التي خلفتها. وحيث إن الشجرة الواحدة تخلف قرابة العشر شتلات، فتتواجد كميات كبيرة من الشتلات للبيع، وأخرى يعاد غرسها، وتباع الشتلات للمزارعين الراغبين في زراعة الموز، إضافة لأصحاب الاستراحات والمتنزهات والمنازل الكبيرة، ويتراوح سعر شتلة شجرة الموز بين 3 و10 ريالات، وفي أشهر الشتاء تقل الشتلات لتأثرها بالبرودة.

الجذب السياحي

شكل الرواج الذي شهدته زراعة الموز وجودة المنتج واستمرارية إنتاجه لإقبال المتنزهين من داخل المنطقة وخارجها، ما دعا بعض المزارعين لإقامة مجالس وتجهيزات لاستضافة المتنزهين، وتأجيرها على الراغبين في قضاء الأوقات في المزارع والاستمتاع بأجوائها خاصة في المواسم التي تشهد تحسن الأجواء بالمنطقة، وطالب أصحاب المزارع بالتركيز على هذا الجانب واستثماره سياحيا بتوفير الدعم والمرشدين السياحيين.

أنواع الموز

بلدي ثمرة صغيرة

أمريكي ثمرة طويلة

شرق آسيوي شجرة طويلة

الإنتاج اليومي للمزرعة

13000 كيلو موز بلدي للمزرعة المتوسطة

الصادرات

قرابة 42000 كيلو من الموز الأمريكي

سعر الكرتون البلدي

بالجملة من المزرعة

من 35 إلى 50 ريالا

سعر الكرتون الأمريكي 35 ريالا

البيئة المناسبة لزراعة الموز

وفرة الماء

خصوبة التربة

المناخ المعتدل


التالى معالجة 30 حيًا عشوائيًا في 4 مناطق