قررت جامعة الملك عبدالعزيز في جدة إلغاء نقاط فرز للطلاب والطالبات في البوابات والسماح بدخولهم إلى المقر لأداء الاختبار بساعة واحدة لمنع التكدس.

وقالت الجامعة إنه عند تغيب الطالب عن الاختبار بسبب ظروف قاهرة أو مرضية أو يثبت مخالطته لمصاب بكوفيد 19 ستتم إعادة اختباره لاحقا، وفي الوقت الذي يحدده الطالب.

وجاء ذلك تعليقا على مقاطع مرئية على منصات التواصل الاجتماعي أظهرت طابورا طويلا لطلاب وطالبات الاختبارات النصفية، وعزت الجامعة ما حدث إلى نقاط الفرز في البوابات والإجراءات الاحترازية التي تشمل قياس الحرارة، والتأكد من موعد الاختبار، كما عزت الطوابير الطويلة إلى حضور عدد كبير من الطالبات إلى الجامعة في غير الموعد المحدد.

وأكدت الجامعة حسب «عكاظ» أنها اتخذت خطوات عدة يتم العمل بها من صباح غداً (الأربعاء) لتسريع عملية تفويج الطلاب والطالبات، منها إلغاء نقاط الفرز على البوابات، والسماح بالدخول لكل من لديه اختبار قبل الموعد بساعة وتوزيع الطلاب والطالبات على القاعات على يتم فيها قياس الحرارة وتطبيق باقي الاحترازات، وحثت الجامعة الجميع على «التقيد بمواعيد الاختبارات وعدم الحضور في اوقات غير الأوقات المحددة في الجدول الدراسي».