الإتحاد العربي للتطوع يطلق قلادة الأمير محمد بن فهد العالمية

الإتحاد العربي للتطوع يطلق قلادة الأمير محمد بن فهد العالمية
الإتحاد العربي للتطوع يطلق قلادة الأمير محمد بن فهد العالمية
لعامها الثالث على التوالي ينظم الاتحاد العربي للتطوع ومؤسسة الأمير محمد بن فهد العالمية قلادة المؤسسة لأفضل عمل تطوعي والتي ستكون على هذا العام على مستوى العالم في نسختها الثالثة بمناسبة اليوم العالمي للتطوع والذي يصادف الخامس من ديسمبر من كل عام. وتنظم القلادة برعاية جامعة الدول العربية وبالشراكة مع برنامج الأمم المتحدة للمتطوعين-مصر، وصندوق الأمم المتحدة للسكان المكتب الإقليمي للدول العربية، والمعهد العربي للتخطيط بالكويت.

أهداف المسابقة

وفيما أوضح لأمين العام لمؤسسة الأمير محمد بن فهد العالمية الدكتور عيسى الأنصاري ، أن هذه المسابقة تأتي ضمن أهداف المؤسسة لنشر ثقافة العمل التطوعي بالدول العربية خصوصاً والعالم بشكل عام، وتحفيز المتطوعين على الإبتكار والإبداع بالعمل التطوعي وتطويره. وكما أكد رئيس الإتحاد العربي للتطوع السيد حسن بوهزاع أن هذه النسخة من مسابقة قلادة الأمير محمد بن فهد العالمية لأفضل عمل تطوعي تستهدف منظمات المجتمع المدني الأهلية، والمبادرات والفرق التطوعية المرخصة من جهة الإختصاص بكل دولة والمؤسسات الخاصة والشركات التجارية.

وأضاف أن مجالات القلادة لهذا العام هي "مجال التعليم، مجال الصحة، مجال التمكين الاقتصادي، مجال التراث والثقافة والفنون، مجال المياة والبيئة، مجال التسويق والاعلام المجتمعي"، وان الجوائز تقدر بـ 30 الف دولار أمريكي لكل مجال بإجمالي عام 180ألف دولار أمريكي.

وأوضح أن المسابقة تبتدأ من السابع والعشرين من سبتمبر وتنتهي في الثامن والعشرين من أكتوبر للعام 2020، ويتم تقديم المشاريع باللغتين الإنجليزية والعربية، والتحصل على الاستمارة عبر مواقع وصفحات قلادة الأمير محمد بن فهد العالمية والإتحاد العربي للتطوع ومواقع الجهات الشريكة.

الشروط

يشترط على المتقدمين والمشاركين بالمسابقة أن تكون المنظمات والمؤسسات غير الربحية والفرق التطوعية مسجلة لدى جهة الاختصاص في الدولة التي تمارس بها النشاط، ولا يجوز التقدم بأكثر من ترشيح من الجهة، وأن القيمة النقدية المقدمة للفائزين توجه لدعم الأنشطة التطوعية وأن يكون المشروع تطوعياً ومتوافقاً مع خطط ومعايير التنمية المستدامة، وأن تكون الأعمال التطوعية مرخصة من قبل الجهات المختصة وأن لا يحتوي المشروع ومرفقاته على أي معلومات مخالفة للقيم الأخلاقية المتعارف عليها وقوانين الدولة، ولا تعاد المواد التي يتم تقديمها للمشاركة في القلادة في جميع الأحوال، ويمكن للجمعيات والمؤسسات الأهلية والفرق التطوعية الرسمية والأفراد التقديم لجائزة القلادة، وكما يشترط على المتقدمين في حال حصول المشروع على جوائز وتكريمات سابقة يجب توضيحها في استمارة التقديم، ويحق للجنة استبعاد أي مشروع مخالف لشروط وأحكام التحكيم، ولن يسمح بتغيير أو استبدال معلومات المشروع بعد تقديمها. ولن يتم قبول أي مشروع بعد انتهاء الفترة المسموح بها للتقديم، وأن تقدم الجهة المشاركة نبذة عن المشروع من خلال فيديو قصير لا يتجاوز 4 دقائق يوضح فكرة المشروع والشرائح المستفيدة من المشروع وتفاصيل وآليات العمل بالمشروع ما يدعم توضيح المشروع ويجب أن يقتصر الفيديو على عرض أنشطة المشروع العملية على أرض الواقع.


السابق خادم الحرمين الشريفين يهنئ الشيخ مشعل الأحمد الصباح بتزكيته ولياً للعهد في دولة الكويت
التالى لطيفة الشعلان تحسم مسألة وجوب التشهير بالمتحرش بعد إقرار العقوبة!