تخفيض عقود فنادق مكة المكرمة للعام الماضي بنسب تصل إلى 80 %

تخفيض عقود فنادق مكة المكرمة للعام الماضي بنسب تصل إلى 80 %
تخفيض عقود فنادق مكة المكرمة للعام الماضي بنسب تصل إلى 80 %
أوضح رئيس لجنة الفنادق بالغرفة التجارية في مكة المكرمة عبد الله أسامة فلالي لـ»الوطن»، أنه تم عقد العديد من اللقاءات بين ملاك الفنادق وأمانة العاصمة المقدسة والمستثمرين، وذلك من أجل تقريب وجهات النظر وتخفيف كافة الأضرار على جميع الأطراف بسبب توقف موسمي الحج والعمرة بسبب تداعيات جائحة فيروس «كوفيد- 19»، حيث تم الاتفاق على أن يتم التنازل عن 80 % من قيمة العقد السنوي، وهو ما قد يتجاوز المليار ريال التي تم إسقاطها عن المستثمرين فيما يتحملون 20 % من قيمة العقد، ويتم تسليم المبلغ على دفعات، وذلك من أجل التيسير عليهم والنهوض بهم من جديد للعودة مرة أخرى في ممارسة العمل التجاري وتقديم أرقى الخدمات للزوار والمعتمرين، مشيرا إلى أنه حتى هذه اللحظة لم يتم تشغيل سوى 10 % من الفنادق الموجودة في مكة على أن تتم عودتها بشكل تدريجي خلال الفترة المقبلة.

تحديد الإيجارات مستقبلا

أضاف فلالي أن هناك اجتماعات مع القطاعات الأخرى وذلك من أجل تحديد نسب محددة للإيجارات خلال الفترة القادمة، وهذا الأمر يسهم في عودة القطاع للعمل بشكل ملائم ومناسب، منوها بأن جميع الأعمال السابقة هي توافقية بين جميع الأطراف ومتفق عليها، ودعا الجميع إلى التعاون والتسهيل مع المستأجرين، وذلك من أجل تجاوز هذه الأزمة التي تضررت منها جميع دول العالم.

حقوق المستثمر المتضرر

أوضح المحامي والمستشار القانوني سلطان الحارثي لـ»الوطن» أن العقود لها احترامها ويجب الالتزام بها، لكن مثل الجوائح هذه لها نظر في الشرع كون أن المستثمر هو المتضرر إذا يحق له اللجوء إلى القضاء، ومن هنا يتم تقدير الضرر الذي وقع عليه مع مراعاة المصلحة العامة، إضافة إلى أن هنالك قاعدة تنص على «أن الأجرة مقابل المنفعة فإذا انعدمت المنفعة فلا أجرة»، منوها بأن التراضي في مثل هذه العقود هو الحل الأفضل قبل الذهاب إلى القضاء.

زيارة المعتمرين للحرم النبوي

في المدينة المنورة، عملت اكثر من 4 جهات حكومية على الاستعداد لاستقبال المصلين في المسجد النبوي «الحرم القديم» للصلاة في الروضة الشريفة والسلام على النبي وفق الإجراءات الصحية والوقائية المعمول بها وذلك بعد إعلان تطبيق «اعتمرنا» الذي يتيح للمستفيدين من داخل وخارج المملكة بالتسجيل فيه والحصول على تصريح للعمرة في المسجد الحرام والصلاة في الروضة الشريفة في المسجد النبوي.

وأعلنت وكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي أن المرحلة الأولى للدخول للصلاة في الروضة الشريفة والسلام على النبي صلى الله عليه وسلم ستكون بعد أسبوعين، أي بداية من يوم الأحد 1 / 3 / 1442 عن طريق تطبيق «اعتمرنا» بما نسبته 75 % من الطاقة التشغيلية وفقا للإجراءات الاحترازية.

تخفيضات فنادق المدينة

بدأ القطاع الفندقي بالعمل على استقبال الزوار والمعتمرين في المدينة من خلال إنزال العروض الفندقية لاستقطاب الزوار والمعتمرين للمسجد النبوي، حيث وصلت أسعار إلى ما نسبته 20 % من خصومات في شهر أكتوبر استعداداً للعودة النشاط باستقبال الزوار والمعتمرين.

من جهته، أوضح المرشد السياحي والمندوب لعدد من المكاتب السياحية، باسم الحجيلي، أن الفنادق فعلياً بدأت بتخفيض عروضها لاستقطاب الزوار للمسجد النبوي بداية من شهر أكتوبر، ووضعت أسعاراً مميزة بخصومات مختلفة تصل لـ 20 %، وأكثر من ذلك، قبل أن تعلن وكالة المسجد النبوي الشريف أن الصلاة بالروضة الشريفة ستبدأ غرة ربيع الأول، وذلك ما يحفز القطاع الفندقي لزيادة الطاقة التشغيلية عليها بعد فترة الركود التي طالت الفنادق بالفترة الماضية.

ومن المتوقع أن تعود الفنادق بالمنطقة المركزية للتشغيل بطاقة 100 % خلال الفترة المقبلة بعد تدشين تطبيق «اعتمرنا» والسماح بالعمرة والصلاة بالروضة الشريفة.

تخفيض إيجارات الفنادق بمكة

عقد لقاءات بين ملاك العقارات والأمانة والمستثمرين

الاتفاق على خصومات في الإيجارات تصل إلى 80 %

مليار ريال قيمة تقديرية لما تم إسقاطه عن المستثمرين

20 % المتبقية يتم تسليمها على شكل دفعات


التالى شرطة عسير: تحديد هوية المسؤول عن تجمع مخالف في إحدى الاستراحات بمحافظة تثليث