أكد مدير الإدارة العامة للخدمات التأمينية بالمؤسسة العامة للتقاعد، عبدالله الشليخي، أن المؤسسة لا تخص شريحة دون غيرها بأي مزايا أو استقطاعات أو معاملة استثنائية، وأنها ملتزمة التزاماً دقيقاً بصرف المعاشات الشهرية بشكل منتظم دون التدخل في أي حسومات مالية إلا وفق الأنظمة التي تحكم ذلك، والتي تكون مرتبطة آلياً بجهات حكومية كقروض عقارية، أو تمويلية، أو أحكام قضائية من الجهات ذات الاختصاص.

وأوضح “الشليخي” أن ما يتم صرفه من معاشات ليس إلا انعكاسا لعلاقة الشفافية بين الموظف مع جهة عمله والتزاماته المالية الأخرى، دون أي تدخل من قبل المؤسسة، وفقاً لصحيفة “عكاظ”.

وأضاف: “تأكيداً لمبدأ الشفافية التي تنتهجها المؤسسة في التعامل مع عملائها الكرام، فإنها تتيح لأي عميل الدخول إلى حسابه من خلال منصة الخدمات الإلكترونية على الموقع الإلكتروني والاطلاع على كامل التفاصيل المالية من خلال خدمة البيانات المالية، كما يمكن لعملائنا التواصل مع المؤسسة عبر أي من القنوات المخصصة لخدمة العملاء والرد على استفساراتهم”.