استضافت جمعية البر بجدة صاحب السمو الأمير خالد بن منصور بن جلوي آل سعود والذي اطلع على برامجها المتنوعة في خدمة الأيتام والأسر الفقيرة ومرضى الفشل الكلوي.

وأعرب سموه عن رغبته في عقد اتفاقية شراكة مجتمعية خلال الفترة المقبلة مع الجمعية والتي أثنى على دورها المجتمعي الذي يمتد لأربعين عاماً، واصفاً إياها بالرائدة والمتميزة.

من جهة أخرى جددت الجمعية اتفاقية الشراكة المجتمعية مع وقف الملك عبدالعزيز (العين العزيزية) لتوفير المحاليل الطبية لمرضى الفشل الكلوي -شفاهم الله- مجاناً.

وبعد أن تجول الأمين العام لوقف الملك عبدالعزيز الأستاذ لؤي بن همام طرابزوني بمرافق مركز عبدالكريم بكر الطبي للتعرُّف على الإمكانيات والخدمات التي يوفرها لهذه الفئة الغالية -مرضى الفشل الكلوي-  قدّم شكره وتقديره لإدارة الجمعية على جهودهم الجبارة لخدمة مجتمع جدة بشكل عام ومرضى الفشل الكلوي بصفة خاصة عبر توفير مراكز متكاملة ومميزة تساهم في علاجهم وتخفيف معاناتهم.