ألقت شرطة المنطقة الشرقية تافبض على عصابة تورطت بالمتجارة بشرائح الاتصال بعد تسجيلها بهويات مقيمين دون علمهم وبيعها على أشخاصٍ آخرين.

 

صرَّح مساعد المُتحدث الإعلامي لشرطة المنطقة الشرقية النقيب محمد الدريهم ، بأن المتابعة الأمنية لمكافحة الجرائم الإلكترونية أسفرت عن تمكن شرطة المنطقة من القبض على (مواطن ومقيمين اثنين من الجنسية المصرية، جميعهم في العقد الرابع من العمر)، جعلوا من مقر إقامتهم وكرًا للمتاجرة بشرائح الاتصال بعد تسجيلها بهويات مقيمين دون علمهم وبيعها على أشخاصٍ آخرين.

 

 وأوضح الدريهم أنه ضُبط بحوزتهم (420) شريحة لعددٍ من شركات الاتصالات المحلية، و(26) جهاز جوال و(7) أجهزة قارئ للبصمة و(1672) بطاقة إعادة الشحن ومبلغ (77,851) ريالاً، وتم إيقافهم جميعًا واتخاذ الإجراءات النظامية بحقهم، لإحالتهم إلى فرع النيابة العامة.