أكد نجل الرئيس الهندي السابق براناب موكرجي وفاة والده (الإثنين) بعدما أمضى أسابيع في المستشفى لتلقي العلاج إثر إصابته بفايروس كورونا المستجد.

ووفق مكتب الرئيس الحالي رام ناث كوفيند، دخل موكرجي في غيبوبة عميقة وضع خلالها على جهاز تنفس صناعي بعد إصابته بالتهاب رئوي، وكتب على صفحته في «تويتر»: «وفاته تمثل نهاية عصر».

 لاسيما أن الراحل كان سياسياً مخضرما تولى وزارتي الشؤون الخارجية والمالية في حكومتين سابقتين.

وأكدت الفحوص إصابة موكرجي بمرض كوفيد-19، الذي يسببه فايروس كورونا، يوم 10 أغسطس الجاري، وبقي في المستشفى لتلقي الرعاية الصحية حتى وافته المنية.