مسجد الإجابة بمكة.. هنا المكان الذي خيّم فيه الرسول بحجة الوداع

مسجد الإجابة بمكة.. هنا المكان الذي خيّم فيه الرسول بحجة الوداع
مسجد الإجابة بمكة.. هنا المكان الذي خيّم فيه الرسول بحجة الوداع
محليات
2 مايو، 20200

يقع مسجد الإجابة بمكة المكرمة في حي ريع ذاخر بالمعابدة، ويعد من المعالم التاريخية المرتبطة بالسيرة النبوية في العاصمة المقدسة. وحول هذا المعلم التاريخي يقول مدير مركز تاريخ مكة المكرمة التابع لدارة الملك عبدالعزيز الدكتور فواز الدهاس لـ”سبق”: يقع مسجد الإجابة في خيف بني كنانة، وهو مسجداً يسمى بمسجد الإجابة كما عرّفه المؤرخون، وقد صلى فيه المصطفى- صلى الله عليه وسلم – ودعا فيه، ويقع في شعب يسمى بشعب “قنفد”، وكذلك يسمى بشعب “النور”، ويقع على يسار الذاهب إلى مشعر منى من مكة؛ وقريب من ثنية أذاخر.

وأضاف الدكتور الدهاس: تقول الروايات التاريخية أن النبي – صلى الله عليه وسلم – عندما قدم في حجة الوداع، سأله أسامة بن زيد قائلاً: أين نحن نازلون يا رسول الله، فقال الرسول- صلى الله عليه وسلم: وهل ترك عقيل لنا داراً إننا نازلون في خيف بني كنانة”. وتابع “الدهاس”: ثم حج الرسول صلى الله عليه وسلم حجة الوداع وعاد إلى نفس المكان حيث كان يعتبر مخيماً لرسول الله. وذكر “الدهاس” أن عائشة – رضي الله عنها – قالت لرسول الله: يا رسول الله أيعود الناس بأجرين وأعود بأجر؟.. وهي أنها رضي الله عنها لم تؤد العمرة في القدوم بعد أن أتاها ما يأتي النساء ثم طهرت.. فأمر الرسول – صلى الله عليه وسلم – أخاها عبدالرحمن بن أبي بكر أن يأخذها خارج مكة، وكان أقرب نقطة عنهم في حدود مكة الشرعية هي التنعيم، فخرجت ونوت للعمرة ثم طافت بالبيت العتيق ثم عادت مرةً أخرى إلى مخيم رسول الله في خيف بني كنانة – الذي يتواجد به مسجد الإجابة الآن – وقد عاد الرسول إلى المدينة بعد إتمام الحج.

شارك
السابق الشورى يطالب بمعالجة اختلالات تعدد الرواتب الوظيفية
التالى الشورى يطالب بمعالجة اختلالات تعدد الرواتب الوظيفية