شركة المياه الوطنية: سبب التسرب ارتفاع منسوب المياه الجوفية

شركة المياه الوطنية: سبب التسرب ارتفاع منسوب المياه الجوفية
شركة المياه الوطنية: سبب التسرب ارتفاع منسوب المياه الجوفية
بشأن مقطع الفيديو المتداول عن تسرب مياه من آخر نقطة في مشروع الخط الناقل لمياه الصرف الصحي في وادي نجران، وضحت شركة المياه الوطنية أن المشروع يمر بثلاث مراحل، وما نفذ حتى الآن هو المرحلة الأولى فقط، وأنه لم يتم تشغيل المشروع حتى تاريخه، كذلك لم يتم ربط أي من شبكات وتوصيلات مياه الصرف الصحي المنزلية بالمشروع حتى الآن، وذلك لعدم اكتمال مراحله، وتؤكد الشركة أنها راعت في تنفيذ المشروع جميع المواصفات الفنية والبيئية، بالإضافة إلى تطبيقها أعلى معايير التنفيذ، وتبين الشركة أن المياه الخارجة من المنهول الظاهر في الفيديو سببها ارتفاع منسوب المياه الجوفية وجريان السيول كونها مغلقة مؤقتاً لعدم استكمال مراحل المشروع، وبالتالي لم يتم تشغيله كذلك بسبب تجمع المياه الجوفية في النقطة الأخيرة الظاهرة في مقطع الفيديو.

وتؤكد الشركة أنه عند استكمال مراحل المشروع لن يكون هناك أي مجال أو فرصة لدخول المياه الجوفية إلى الخط الواصل لمحطة المعالجة، كما تؤكد عدم وجود أي أضرار ببيئة وذلك لاتخاذها جميع الإجراءات اللازمة للحماية، موضحة أنه عند اكتمال المشروع وتشغيله ستتجنب الأحياء المستفيدة من المشروع الأضرار البيئية القائمة حاليا.

رد الشركة قبل عام

بينت شركة المياه الوطنية قبل عام إن مشروع تنفيذ الخطوط الفرعية والرئيسية الناقلة للصرف الصحي بمدينة نجران يمر بمحاذاة حد وادي نجران الجنوبي، وأن المشروع يأخذ أعلى معايير الجودة في الاعتبار ويسير وفق الدراسات الهيدرولوجية للوادي، لضمان حماية الخط من الجرف والنحر، كما أنه بعيد عن أملاك المواطنين، وأنها زادت أعماق الأنابيب ورفعت غرف التفتيش بطول 2.22 م فوق سطح الأرض لمنع تسرب المياه داخلها، كما وضعت أغطية مانعة للتسرب من الأنابيب وإليها.

موقف المجلس البلدي

أكد المجلس البلدي بمدينة نجران خطورة مشروع الصرف الصحي على ضفاف الوادي، وأن الموضوع هام ومحل متابعة واهتمام المجلس

الأمانة لا نختص بالمشروع

قال أمين نجران: الوضع هذا يخص وزارة البيئة والمياه والزراعة، وليس للأمانة أي اختصاص ولم يؤخذ رأي الأمانة في هذا المشروع ولم تصدر الأمانة أي ترخيص.

وقف العمل

ذكرت ‏الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة بالمنطقة الجنوبية، أنه تمت مخاطبة الإدارة العامة لخدمات المياه بمنطقة نجران لوقف العمل في هذه المشاريع والتنسيق مع الهيئة قبل تنفيذها والالتزام بما نص عليه النظام العام للبيئة واللائحة التنفيذية

اعتراض الأهالي

لا يزال اعترض الأهالي على قيام مديرية المياه بمنطقة نجران بتعديل مسار الصرف الصحي بالجهة الجنوبية للوادي القادم من عدة أحياء جنوب وغرب نجران، مطالبين بأن يكون مسار مشروع الصرف الصحي كما بالجهة المقابلة، ويترك الوادي دون تمديدات تقطعه.

تلوث المحاصيل

يعتمدون الأهالي في دخلهم ومعيشتهم على مزارع النخيل والخضار ومياه الآبار للشرب، وكذلك مياه سد وادي نجران، وإقامة مشروع الصرف الصحي سيلوث المحاصيل ومياه الشرب، بالإضافة إلى ما يحمله من فيروسات الأمراض المعدية مما يهدد المواطنين والمحاصيل بالتلوث وانتشار الأوبئة والأمراض.


السابق تأسس قبل 400 عام.. ترميم مسجد المضفاة التاريخي في «بللسمر» (صور)
التالى تقليص التخصصات النظرية يسد الفجوة في 8 مجالات بسوق العمل