شاهد: “#اغلاق_الجمعيات_وتحويلها_للضمان” يتصدر بعد تصريحات وزير الشؤون الإسلامية

محليات
1 مايو، 20200

حذر وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الدكتور عبداللطيف آل الشيخ، من دفع الزكاة إلى الجمعيات المجهولة وغير الموثوقة، مشيرا إلى أن أفرادا من جماعة الإخوان تغلغلوا في بعض الجمعيات مستغلين عواطف الناس لتمويل مشاريعهم الخبيثة.

وكشف آل الشيخ في تصريحات تلفزيونية نتائج أفصحت عنها لجنة ميدانية مكلفة منه للتفتيش على الجمعيات الخيرية، إذ تم اكتشاف 22 جمعية من أصل 200 ليس لها وجود على أرض الواقع، وبعضها في محطات للوقود تستحوذ على الأموال لتمرير مشاريع مشبوهة، موصيا عموم الناس بعدم دفع الزكاة إلا لمن يعرفون من المحتاجين أو الجمعيات الموثوقة التي ليس لها أي توجه حزبي، لأن المشبوهين يأكلون أموال الناس ظلما أو يحولونها إلى أداة تدمير، وأن من لا يتأكد فهو آثم.

غضب كبير بين المغردين

وتداول نشطاء موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” مجموعة من التغريدات تحت هاشتاق “اغلاق الجمعيات وتحويلها للضمان” وكتب حساب “بروفيسور”: “الجمعيات الخيرية للمتنفعين القائمين عليها فقط وللاجانب .. الاسر السعودية خارج التغطية وان اعطوا فهو الفتات اغلقوا الفساد نظموا الجمعيات الخيرية التي لربما انها تعمل ضد امن الوطن من خلال اناس لا تخاف الله”.

فيما غرد حساب “صقر الجزيرة”: ” ميزانية الجمعيات الخيرية في السعودية مليارات فأين تذهب ؟ المحتاج السعودي يذهب للجمعية يعطونه كيس رز نصه سوس ! أما الأجانب (خصوصاً اللاجئين السوريين ) يستأجرون لهم بيوت ومصروف ويزوجونهم والباقي (مليارات) تذهب تحت بند العاملين عليها !

وغرد حساب “أبو فارس الزهراني”: ” أحلى شىء الاجانب يستلمون راتب اكثر من ابن البلد وسكن روعة شفته بام عيني ايجار الفيلا في أحد المساكن الخاصة بـ ١٦٠٠٠٠ ريال وسيارة فخمة وابن البلد ولا شىء، انا مواطن سعودي واحب وطني وافديها بروحي ودمي مهما كان الثمن”.

شارك
السابق 40 معدة لتنظيف مدن القنفذة
التالى تقليص التخصصات النظرية يسد الفجوة في 8 مجالات بسوق العمل