كشف تفاصيل مثيرة حول خاطفة الرضيعين المختطفين قبل عشرين عام بالدمام

كشف تفاصيل مثيرة حول خاطفة الرضيعين المختطفين قبل عشرين عام بالدمام
كشف تفاصيل مثيرة حول خاطفة الرضيعين المختطفين قبل عشرين عام بالدمام

كشفت مصادر تفاصيل جديدة حول قضية موسى الخنيزي ومحمد العماري الذين تم التوصل إليهما بعد اختطاف مر عليه 20 عام من مستشقى الولادة والأطفال بالدمام .

ورجحت أن الخاطفة مصابة بإضرابات نفسية ، خاصةً وأنها كانت تحرص على تعليمهما في المنزل من خلال مدرسين خصوصيين ، وأنها كانت تصر على تسجيلهما بسجل العائلة بعدما إدعت أنهما لقيطين عثرت عليمهما وأنها تتولى تربيتهما ، لكن زوجها رفض وهو ما سبب طلاقها .

وأضافت أن الشرارة التي فجرت القضية مجدداً بعد تلك المدة ، هو تساؤل الشابين عن عدم سبب عدم استكمال دراستهما مثل أصحابهما ، وعدم وجود أوراق رسمية لهما ، وإصرارهما على إصدار هوية وطنية ، وهو ما جعل المجرمة تعترف بالحقيقة بعد إدعاءات مستمرة بأنهما لقيطان .

وأشارت المصادر أن تلك القضية أعادت فتح ملف قضية اختفاء الطفلة ابتهال والطفل نسيم اللذين فقدا قبل 20 عام في نفس توقيت حادث الشابين .

إقرأ أيضاً :

السابق فيديو | مشهد صادم.. طفل يطلق النار من سلاح رشاش في حي سكني بالرياض
التالى منظمة الصحة العالمية: السعودية أنموذج للسياسات الحكيمة للسيطرة على “كورونا”