أخبار عاجلة

تسمية شوارع جدة المحورية بأسماء الصحابة والبينية بالشهداء

تسمية شوارع جدة المحورية بأسماء الصحابة والبينية بالشهداء

1134452.jpg

من تسمية شوارع وميادين جدة (مكة)

505d7fd72d.jpg

من تسمية شوارع وميادين جدة (مكة)

مكة - جدة

تصدرت أسماء الصحابة، رضوان الله عليهم، وأبرز العلماء والمفكرين تسمية الشوارع المحورية الكبرى بمحافظة جدة، في حين اعتمدت لجنة التسمية التابعة للأمانة على معجم الأسماء من قبل وزارة الشؤون البلدية والقروية، إضافة إلى الأسماء المقترحة من قبل اللجنة التي يرأسها أمين المحافظة صالح التركي.

وأوضح المتحدث الرسمي للأمانة محمد البقمي، أن دور اللجنة يتمحور في تسمية الشوارع والميادين أو إعادة تسميتها، وفق معايير تسمية الشوارع بحسب فئاتها المقسمة إلى ثلاث فئات هي «أ، ب، ج».

وبين أن شوارع فئة «أ» توضع أسماؤها على الشوارع التي بين المحورية الكبرى، وتتضمن أسماء الصحابة، رضوان الله عليهم، وكبار الشخصيات العامة على مستوى البلاد في شتى فروع الحياة السياسية والاقتصادية والعلمية.

فيما شوارع فئة «ب» توضع أسماؤها على الشوارع البينية داخل الأحياء، التي تتضمن العلماء والمفكرين المشهود لهم بمكانتهم العلمية والفكرية على المستويين المحلي والعالمي، وشهداء الدين ثم الوطن الذين استشهدوا أثناء أداء الواجب من مختلف القطاعات العسكرية.

وتوضع أسماء فئة «ج» على الشوارع والممرات البينية داخل الأحياء، وتتضمن الشخصيات العامة على المستويين المحلي والعالمي من أصحاب المكانة الاجتماعية، والجماليات، مثل الزهور والأشجار والطبيعة.

الأسماء في شوارع فئة «أ»

  • أسماء الصحابة رضوان الله عليهم
  • أبرز العلماء والمفكرين
  • كبار الشخصيات العامة على مستوى البلاد
  • الإداريون الذين أسهموا إسهامات بارزة
أسماء فئة «ب»
  • العلماء والمفكرون المشهود لهم بمكانتهم العلمية والفكرية
  • الأدباء والشعراء الذين لمعوا في الحياة الثقافية
  • شهداء الدين ثم الوطن

أسماء فئة «ج»

  • الشخصيات العامة على المستويين
  • المحلي والعالمي
  • مشاهير التربويين والأدباء والشعراء والمبدعين
  • المواقع والمواضع ذات الدلالة
  • أهم الأحداث الإسلامية والعالمية
  • القيم والأخلاقيات
  • الجماليات، مثل الزهور والأشجار والطبيعة

السابق اشتداد حالة عدم الاستقرار الجوي على المملكة نهاية الأسبوع
التالى بالفيديو.. تشييع جثمان الراحل نجيب الزامل في الحرم المكي