توقعت وزارة البيئة والمياه والزراعة، غزوًا للجراد من الدول المجاورة خلال الموسم الشتوي الحالي.

وأضافت الوزارة خلال إنفوجراف، عبر حسابها الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، أنه من المتوقع حدوث غزو للجراد الصحراوي من الدول المجاورة؛ بسبب فقد السيطرة عليه في إثيوبيا وتكوُّن أسراب ومجموعات منه، بالإضافة إلى جفاف الغطاء النباتي عند الحدود بين الهند وباكستان مع كثافات عالية للجراد، فضلًا عن التأثيرات المتوقعة من عوامل الرياح المصاحبة لإعصار «كيار»، وانعدام المكافحة في اليمن.

وأكدت الهيئة، أنها كافحت مساحة قدرها ثلاثة آلاف و500 هكتار من الجراد الصحراوي في الليث وجازان خلال شهر أكتوبر المنصرم، وذلك ضمن خطة الموسم الشتوي لمراكز مكافحة الجراد والآفات المهاجرة للعام 2019م، مشيرةً إلى أن المساحة المستكشفة بلغت 239 ألف و798 هكتارًا.