"المغامسي" للمشاركين بـ"#هاكاثون_الحج": قد نخرج بفكرة تجعل الدولة قادرة على أن تأذن بالحج لأكثر من 3 ملايين حاج

صحيفة سبق 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ
قال: قد تزيد عدد الحجاج إلى الضعف أو 3 أضعاف فيكون أجرها عظيمًا!

أكد الشيخ صالح المغامسي، إمام وخطيب مسجد قباء بالمدينة المنورة، أهمية ملتقى "#هاكاثون_الحج"، راجيًا الله -عز وجل- أن تقر عيون المسلمين جميعًا بثمرات الملتقى وما يقدمه من رؤى وأفكار وبرامج ومبتكرات تعين الحجاج على حجهم.

وثمن "المغامسي" في هذا الصدد بجهود الاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة والدرونز في إقامة ذلك الملتقى، بتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده الأمير محمد بن سلمان، اللذين وفرا لضيوف الرحمن كل ما ييسر عليهم أداء مناسكهم.

وقال "المغامسي" في حديث عن روحانية الحج ضمن فعاليات الملتقى المقام حاليًّا في جدة: "يجمعنا جميعًا في هذا الملتقى المبارك أننا جميعًا نحب الله جل وعلا وإن اختلفت أحيانًا بعض الديانات".

وخاطب "المغامسي" الحضور قائلًا: "أيها المشاركون والمبرمجون والمطورون، قدمتم من شتى بقاع الأرض بدعوة من الاتحاد السعودي للأمن السيبراني لإكرام ضيوف الرحمن؛ فأي فكرة تقبل وتفوز سينجم عنها أن المستفيد الأول حجاج بيت الله الحرام، فأنتم إنما تستثمرون لأنفسكم قبل غيركم حتى تعينوا الحجاج".

وأضاف: "قد نخرج من هذا الملتقى بفكرة تجعل الدولة -أعزها الله- قادرة على أن تأذن بالحج لأكثر من 3 ملايين حاج، وقد تزيد عدد الحجاج إلى الضعف أو 3 أضعاف، أو تقدم مزيدًا من الخدمة لضيوف الرحمن، فيكون أجرها عظيمًا".

وأردف: "مهمتكم في هذا الملتقى المبارك أن تعينوا الحجاح وتقدموا للدولة التي جعلها الله مؤتمنة على بيته الحرام ومسجد رسوله، وعلى هذا الركن الخامس".

وأشار إلى أن "المسلم يصلي في أي بقعة، ويصوم في أي مكان، ويُخرج زكاته في أي موطن، لكن لا يستطيع أن يحج إلا في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة!".

هاكاثون الحج الاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة والدرونز
إخترنا لك

0 تعليق