أفغانستان تُشيد بحرص خادم الحرمين على استعادة الأمن والسلم

صحيفة سبق 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ
"رباني" يثمّن للمملكة استضافة المؤتمر الدولي للعلماء المسلمين

أشاد وزير الخارجية بجمهورية أفغانستان الإسلامية صلاح الدين رباني، باستضافة المملكة العربية السعودية لـ"المؤتمر الدولي للعلماء المسلمين حول السلام والاستقرار في جمهورية أفغانستان" في مدينتيْ جدة ومكة المكرمة بشهر يوليو الماضي، وحرص خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده، على استعادة الأمن والسلم في أفغانستان، وتحقيق الاستقرار للشعب الأفغاني.

وقال "رباني": الإعلان الصادر عن المؤتمر الدولي للعلماء، إعلان متوازن يُظهر مواقف العلماء المسلمين والأمة الإسلامية كافة ضد الإرهاب والتطرف.

وذكر بيان صحفي صدر اليوم عن منظمة التعاون الإسلامي، أن رئيس جمهورية أفغانستان الإسلامية محمد أشرف غني، هنّأ المنظمة على عقد المؤتمر الدولي للعلماء حول السلم والأمن في أفغانستان بمدينتيْ جدة ومكة المكرمة.

وأشاد في رسالة خطية وجهها للأمين العام للمنظمة الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين سلّمها الممثل الدائم لجمهورية أفغانستان الإسلامية لدى المنظمة؛ بالعلاقات الثنائية التي تربط بين أفغانستان والمنظمة والتعاون المتبادل بينهما.

وأشار البيان إلى أن وزير الخارجية الأفغاني أشاد، في اتصال هاتفي، بالأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي وقيادتها؛ لما تبذله المنظمة من جهود دؤوبة في سبيل استعادة السلام والاستقرار في أفغانستان.

0 تعليق