"كن واثقاً".. 7 نصائح تجعلك تتغلب على خجلك أمام الناس

صحيفة سبق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة
تعتبر الثقة جزءًا أساسيًا من شخصية الإنسان فهي مفتاح النجاح

هل تعرضت لموقف كنت خلاله مطالبا بشرح بعض مهام عملك لأحد المسؤولين ؟ هل وقفت أمام مجموعة من الناس لتتحدث عن أفكارك، أو تقدم عرضا لمشروع ؟ هذه بعض المواقف التي يضطرب فيها الخجولون، والذين ربما تتوقف الكلمات على شفاههم.

وفي تقرير على موقع "توب باز" البريطاني، يقدم الخبراء سبع نصائح، يمكن أن تساعد من يشعرون بالخجل على التغلب على هذه المواقف، وإكتساب المزيد من الثقة في النفس، وهذه النصائح هي:

تصرف بثقة
تعتبر الثقة جزءًا أساسيًا من شخصية الإنسان، فهي مفتاح النجاح، ويكتسب الشخص الثقة من خلال التعلم والممارسة والعمل والإتقان، فعندما لا تحسن قيادة السيارة، تشعر بالخوف في بداية تعلمها، لكن مع الممارسة تكتسب الثقة، وتعمل الثقة في نفسية الإنسان بنفس الطريقة.

اندمج مع من حولك
اندمج مع من حولك عبر المشاركة في أحاديث قصيرة، لا تتردد في التحدث إلى الغرباء في مراكز التسوق وملاعب الكرة أو صالات الألعاب الرياضية، تعرف على مدينتك جيدا وأعرف مشاكلها، تحدث مع من حولك بقضايا عامة، كل هذا سيكسبك الثقة مع مرور الوقت.

جرب أشياء جديدة
انضم إلى ناد اجتماعي تختلط فيه مع بقية الأعضاء، أو رابطة فريق رياضي، اقترح فكرة أو مشروعًا جديدًا في عملك، لا تتردد في قبول مهمة صعبة في العمل، جرب أن تتعلم مهارة جديدة، وتدرب عليها، قم بعمل أي شيء للخروج من منطقة الراحة التي تعيش فيها.

تدرب على الحديث
يعد إلقاء الخطب أو تقديم العروض العامة فرصة جيدة لإكتساب الثقة، فلماذا لا تروي القصص والحكايات والطرف النكات على أصدقائك ومعارفك، كن أكثر حماسا وحاول التعبير عن نفسك في جميع مجالات حياتك؛ سواء كنت في العمل أو مع الأصدقاء وحتى الغرباء ، دع صوتك وأفكارك تصبح مسموعة.

عرضة للنقد
يتردد كثير من الناس في عرض فكرة أو رأي جديد، لأنه يجعلهم عرضة للنقد، وهذا التردد يجعلهم كأنهم خجلون مما يفكرون فيه، لكن عليك أن تكون أنت نفسك وتعبر عن رأيك الحقيقي، استعن بالأدلة والأسانيد في عرض فكرتك، وعندما تتعرض للنقد، تحمل حتى لو ظهرت كأنك ضعيف، قد يتفاعل معك البعض بسبب هذا الضعف، وربما يرون في فكرتك ما يستحق الدفاع عنها.

مارس التدريب
حين تتحدث إلى الناس، ارفع رأسك وانظر في أعينهم، اجعل التواصل بالعين سلاحك في كسب الثقة، تحدث عن ما تريد بصوت ولغة واضحين، فهذا أكثر فعالية، صافح الناس وعانقهم، ابق على مقربة من الآخرين ودعهم يسمعونك جيدا.

كن واعيا ومتيقظا
عندما تتحدث مع الناس استحضر وجهز كل أفكارك ومشاعرك وأحاسيسك وذكرياتك، كن يقظا ولا تفكر بالهروب من أي موقف، تعلم أن تعطي نفسك قدرها، ولا تشعر بأنك أقل ممن حولك، وفي نفس الوقت أعط لكل من حولك قدرهم وأظهر هذا بإحترامهم وتقدير ما يتحدثون به، حاول أن تتفاعل وتتعايش مع الناس، لا أن تحكم عليهم أو تفرض شيئا.


اقرأ الخبر من المصدر

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع عاجل اليمن على الشبكات الاجتماعية

أخبار ذات صلة

0 تعليق