عاجل سبق اخبار السعودية : "مهرجي": المملكة رائدة في إدارة الأزمات والحشود وموسم الحج أكبر شاهد

صحيفة سبق 0 تعليق0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

اخبار السعودية -

رعى افتتاح الملتقى العلمي الثالث لإدارة الكوارث

قال وكيل جامعة الملك عبدالعزيز بجدة، الدكتور عبدالله بن مصطفى مهرجي، إن المملكة لديها سجل ذهبي في كيفية التعامل مع الأزمات والكوارث والحالات الطارئة.

وأضاف أن المملكة رائدة في إدارة الأزمة والتعامل مع الحشود ولا أدل على ذلك إلا النجاحات التي تسطرها في كل عام، وإدارتها لحشود خلال موسم الحج والعمرة.

وقال وكيل الجامعة، الدكتور عبدالله، في كلمته التي ألقاها خلال رعايته افتتاح الملتقى العلمي الثالث لإدارة الأزمات والكوارث، والذي تنظمة كلية علوم الأرض، نيابة عن مدير الجامعة، الدكتور عبدالرحمن اليوبي، إن الملتقيات والمؤتمرات التي تنظمها الجامعة متناسقة ومتناغمة مع خطة التحويل الوطني ٢٠٢٠، وكذلك رؤية المملكة الطموحة ٢٠٣٠.

ولفت إلى أن استضافة مختصين وباحثين في مجال إدارة الأزمات يسهم في الوصول إلى أفضل الطرق والسبل للتعامل مع أي حدث أو أزمة وإيجاد الحلول المناسبة لكل حدث.

وأشار إلى وجود خبراء في مجال إدارة الأزمات والكوارث يعطي هذا المؤتمر قوة، متطلعًا لنتائج وتوصيات متميزه في التعامل مع الأزمات والكوارث.

إثر ذلك ألقى عميد كلية علوم الأرض، الدكتور عمار بن عبدالمنعم أمين، كلمة رحب فيها بالمشاركين في الملتقى وبالحضور.

وقال إن علم إدارة الأزمات والكوارث يعتبر من العلوم الأساسية الهامة التي لا يمكن إغفال أهميتها البالغة للدول والمنظمات، إذ يعتبر أحد الركائز الأساسية التي يعتمد عليها في تجنب الخسائر والتقليل من آثارها.

وقدم شكره لمدير الجامعة، على الدعم الذي يقدمه للكلية والمؤتمر، ولوكيل الجامعة، الدكتور عبدالله بن مصطفى مهرجي، على تشريفه الملتقى ورعايته لافتتاح فعالياته الثالثة لإدارة الأزمات والكوارث.

بعد ذلك كرم وكيل الجامعة، المتحدثين في الملتقى، متمنيًا لهم التوفيق فيما يقدمونه من محاضرات.

بدأت المحاضرات العلمية، بمحاضرة قدمها الأستاذ المشارك بكلية العلوم الإدارية في الجامعة الألمانية الأردنية، الدكتور نائل محمد المؤمني بعمان، بعنوان: "إدارة استمرارية الأعمال"، يتحدث فيها عن عناصر استمرارية الأعمال وأهدافها، وكيفية إدارة استمرارية الأعمال، وإدارة مخاطر استمرارية الأعمال، وخطط ومؤشرات نجاح تلك الخطط الخاصة ببرامج استمرارية الأعمال، ومعايير استمرارية الأعمال.

وألقى أستاذ العدالة الجنائية بجامعة نايف العربية للعلوم الأمنية، اللواء الدكتور عبدالغفار عفيفي الدويك، محاضرة بعنوان: "إدارة الحالات الطارئة"، تحدث فيها عن أسباب إعلان حالات الطوارئ، وكيفية إدارة الحالات الطارئة، وما هي الأحكام العرفية والإطار القانوني لمواجهة الكوارث، مستعرضًا أهمية التنبؤ بالأزمات الكوارث في دعم متخذ القرار.

وقدم الأستاذ المساعد بقسم الهندسة النووية والعلوم الإشعاعية، جامعة ميتشجن آن آربر في الولايات المتحدة الأمريكية، الدكتور ناصر شبير، محاضرة بعنوان: "التهديد النووي.. التأثير والاستجابة"، وفيها يستعرض المحاضر أنواع الكوارث النووية والتأثيرات المصاحبة لتلك الكوارث وكيفية إدارتها إضافة إلى التخطيط والاستعداد والاستجابة والجهود الدولية لمكافحة التهديدات النووية.

وفي المحاضرة الأخيرة استعرض، مدير معهد تنظيم وإدارة الحشود بالأمن العام، العقيد الدكتور محمد بن عبدالله الزهراني، استراتيجية إدارة الحشود بالمملكة العربية السعودية، ناقش فيها المحددات الرئيسية لاستراتيجية المملكة في إدارة الحشود بموسم الحج ونموذج إدارة الحشود في المملكة من واقع موسم الحج، ونموذج إدارة الأزمة في التجمعات البشرية في المملكة.

03 إبريل 2018 - 17 رجب 1439 04:42 PM

رعى افتتاح الملتقى العلمي الثالث لإدارة الكوارث

"مهرجي": المملكة رائدة في إدارة الأزمات والحشود وموسم الحج أكبر شاهد

قال وكيل جامعة الملك عبدالعزيز بجدة، الدكتور عبدالله بن مصطفى مهرجي، إن المملكة لديها سجل ذهبي في كيفية التعامل مع الأزمات والكوارث والحالات الطارئة.

وأضاف أن المملكة رائدة في إدارة الأزمة والتعامل مع الحشود ولا أدل على ذلك إلا النجاحات التي تسطرها في كل عام، وإدارتها لحشود خلال موسم الحج والعمرة.

وقال وكيل الجامعة، الدكتور عبدالله، في كلمته التي ألقاها خلال رعايته افتتاح الملتقى العلمي الثالث لإدارة الأزمات والكوارث، والذي تنظمة كلية علوم الأرض، نيابة عن مدير الجامعة، الدكتور عبدالرحمن اليوبي، إن الملتقيات والمؤتمرات التي تنظمها الجامعة متناسقة ومتناغمة مع خطة التحويل الوطني ٢٠٢٠، وكذلك رؤية المملكة الطموحة ٢٠٣٠.

ولفت إلى أن استضافة مختصين وباحثين في مجال إدارة الأزمات يسهم في الوصول إلى أفضل الطرق والسبل للتعامل مع أي حدث أو أزمة وإيجاد الحلول المناسبة لكل حدث.

وأشار إلى وجود خبراء في مجال إدارة الأزمات والكوارث يعطي هذا المؤتمر قوة، متطلعًا لنتائج وتوصيات متميزه في التعامل مع الأزمات والكوارث.

إثر ذلك ألقى عميد كلية علوم الأرض، الدكتور عمار بن عبدالمنعم أمين، كلمة رحب فيها بالمشاركين في الملتقى وبالحضور.

وقال إن علم إدارة الأزمات والكوارث يعتبر من العلوم الأساسية الهامة التي لا يمكن إغفال أهميتها البالغة للدول والمنظمات، إذ يعتبر أحد الركائز الأساسية التي يعتمد عليها في تجنب الخسائر والتقليل من آثارها.

وقدم شكره لمدير الجامعة، على الدعم الذي يقدمه للكلية والمؤتمر، ولوكيل الجامعة، الدكتور عبدالله بن مصطفى مهرجي، على تشريفه الملتقى ورعايته لافتتاح فعالياته الثالثة لإدارة الأزمات والكوارث.

بعد ذلك كرم وكيل الجامعة، المتحدثين في الملتقى، متمنيًا لهم التوفيق فيما يقدمونه من محاضرات.

بدأت المحاضرات العلمية، بمحاضرة قدمها الأستاذ المشارك بكلية العلوم الإدارية في الجامعة الألمانية الأردنية، الدكتور نائل محمد المؤمني بعمان، بعنوان: "إدارة استمرارية الأعمال"، يتحدث فيها عن عناصر استمرارية الأعمال وأهدافها، وكيفية إدارة استمرارية الأعمال، وإدارة مخاطر استمرارية الأعمال، وخطط ومؤشرات نجاح تلك الخطط الخاصة ببرامج استمرارية الأعمال، ومعايير استمرارية الأعمال.

وألقى أستاذ العدالة الجنائية بجامعة نايف العربية للعلوم الأمنية، اللواء الدكتور عبدالغفار عفيفي الدويك، محاضرة بعنوان: "إدارة الحالات الطارئة"، تحدث فيها عن أسباب إعلان حالات الطوارئ، وكيفية إدارة الحالات الطارئة، وما هي الأحكام العرفية والإطار القانوني لمواجهة الكوارث، مستعرضًا أهمية التنبؤ بالأزمات الكوارث في دعم متخذ القرار.

وقدم الأستاذ المساعد بقسم الهندسة النووية والعلوم الإشعاعية، جامعة ميتشجن آن آربر في الولايات المتحدة الأمريكية، الدكتور ناصر شبير، محاضرة بعنوان: "التهديد النووي.. التأثير والاستجابة"، وفيها يستعرض المحاضر أنواع الكوارث النووية والتأثيرات المصاحبة لتلك الكوارث وكيفية إدارتها إضافة إلى التخطيط والاستعداد والاستجابة والجهود الدولية لمكافحة التهديدات النووية.

وفي المحاضرة الأخيرة استعرض، مدير معهد تنظيم وإدارة الحشود بالأمن العام، العقيد الدكتور محمد بن عبدالله الزهراني، استراتيجية إدارة الحشود بالمملكة العربية السعودية، ناقش فيها المحددات الرئيسية لاستراتيجية المملكة في إدارة الحشود بموسم الحج ونموذج إدارة الحشود في المملكة من واقع موسم الحج، ونموذج إدارة الأزمة في التجمعات البشرية في المملكة.

اخبار السعودية


اقرأ الخبر من المصدر

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع عاجل اليمن على الشبكات الاجتماعية

أخبارذات صلة

0 تعليق