عاجل سبق اخبار السعودية : مواطن مفقود في مكة.. وعثر على جثمانه متوفى بالليث

صحيفة سبق 0 تعليق0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

اخبار السعودية -

بعد الاستعانة بفريق غوث للإنقاذ

مواطن مفقود في مكة.. وعثر على جثمانه متوفى بالليث

عثرت الجهات الأمنية بمحافظة الليث وبمساعدة فريق غوث للإنقاذ على جثمان مواطن متوفى شرق الطريق الدولي (جدة – الليث).

وفي التفاصيل التي حصلت عليها "سبق" فإن المواطن والبالغ من العمر 27 عامًا قد فقد قبل ثلاثة أشهر بمكة المكرمة، وتم إبلاغ الجهات الأمنية بالعاصمة المقدسة بفقدانه.

وقد تلقت شرطة محافظة الليث أمس بلاغًا عن وجود سيارة من نوع VG متوقفة في منطقة صحراوية شرق إحدى محطات الوقود الواقعة على طريق الساحل الدولي (جدة – الليث).

وبعد انتقال الجهات الأمنية للموقع وجد أن السيارة تعود ملكيتها لمواطن مفقود من مكة المكرمة، وتم الاستعانة بفريق غوث للإنقاذ والذي قام بالبحث برفقة رجال الأمن في المنطقة، حيث عثر على جثمان المواطن اليوم، وتم نقل جثمانه لمستشفى الليث تمهيدًا" لتسليمه لأسرته بعد الانتهاء من الإجراءات الرسمية.

مواطن مفقود في مكة.. وعثر على جثمانه متوفى بالليث

مواطن مفقود في مكة.. وعثر على جثمانه متوفى بالليث

02 إبريل 2018 - 16 رجب 1439 06:15 PM

بعد الاستعانة بفريق غوث للإنقاذ

مواطن مفقود في مكة.. وعثر على جثمانه متوفى بالليث

عوض الفهمي
0 5 18,338

عثرت الجهات الأمنية بمحافظة الليث وبمساعدة فريق غوث للإنقاذ على جثمان مواطن متوفى شرق الطريق الدولي (جدة – الليث).

وفي التفاصيل التي حصلت عليها "سبق" فإن المواطن والبالغ من العمر 27 عامًا قد فقد قبل ثلاثة أشهر بمكة المكرمة، وتم إبلاغ الجهات الأمنية بالعاصمة المقدسة بفقدانه.

وقد تلقت شرطة محافظة الليث أمس بلاغًا عن وجود سيارة من نوع VG متوقفة في منطقة صحراوية شرق إحدى محطات الوقود الواقعة على طريق الساحل الدولي (جدة – الليث).

وبعد انتقال الجهات الأمنية للموقع وجد أن السيارة تعود ملكيتها لمواطن مفقود من مكة المكرمة، وتم الاستعانة بفريق غوث للإنقاذ والذي قام بالبحث برفقة رجال الأمن في المنطقة، حيث عثر على جثمان المواطن اليوم، وتم نقل جثمانه لمستشفى الليث تمهيدًا" لتسليمه لأسرته بعد الانتهاء من الإجراءات الرسمية.

الكلمات المفتاحية

اخبار السعودية


اقرأ الخبر من المصدر

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع عاجل اليمن على الشبكات الاجتماعية

أخبارذات صلة

0 تعليق