عاجل سبق اخبار السعودية : "الحمدان" يفتتح اجتماع الطاولة المستديرة "قيادة التحول" .. ويؤكد: هدفنا المستقبل

صحيفة سبق 0 تعليق0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

اخبار السعودية -

بحضور نواب ومساعدي وزراء الخدمة المدنية ورؤساء ومحافظي الهيئات الحكومية

افتتح وزير الخدمة المدنية، رئيس مجلس إدارة معهد الإدارة العامة سليمان بن عبدالله الحمدان؛ اليوم، اجتماع الطاولة المستديرة الذي ينظمه المعهد بعنوان "قيادة التحول"، بحضور عدد من نواب ومساعدي الوزراء، ورؤساء ومحافظي الأجهزة والهيئات الحكومية، إضافة إلى وكلاء الوزارات والوكلاء المساعدين.

وأكّد مدير عام معهد الإدارة العامة الدكتور مشبب بن عايض القحطاني؛ في كلمته الافتتاحية، أن اجتماعات الطاولة المستديرة التي يعقدها المعهد وتركز على قيادة التحول تعد رافداً ومدخلاً مهماً للتغيير وقيادة مشاريع التطوير والتحول المختلفة؛ فالمملكة تعيش حالياً مرحلة التحول من خلال برامج رؤية 2030، وكذلك برنامج التحول الوطني 2020، وبالتالي فإن الجهود يجب أن تتضافر من مختلف الجهات لإنجاح هذه البرامج وتحقيقها مستهدفاتها، مشيراً إلى أن اجتماع الطاولة المستديرة الذي ينظمه المعهد بعنوان "قيادة التحول" يأتي ضمن هذا الإطار.

وقال الدكتور مشبب القحطاني: إن هذا الاجتماع سيتضمن عديداً من الموضوعات ذات العلاقة بإحداث التحول وقيادته، حيث يتم الاطلاع على أحدث مفاهيم القيادة وأساليبها، وكذلك عرض لأبرز التجارب العالمية الرائدة في مجال التحول، إضافة إلى مناقشة التحديات التي تواجه القادة في مجال التحول وكيفية مواجهتها والتغلب عليها.

وأَضاف، أن المعهد حرص على اختيار أحد الخبراء الدوليين والمتخصّصين في مجال قيادة التحول وهو جون ماكسويل؛ الذي يعد من أشهر الخبراء الدوليين في مجال القيادة، كما تميز في تدريب القيادات التنفيذية، وهو مصنف من قِبل هيئات ومراكز علمية عالمية موثوقة كواحد من كبار المفكرين الإداريين، وخبراء القيادة في العالم.

وأشار مدير عام معهد الإدارة العامة، إلى أن اجتماع الطاولة المستديرة يتضمن عقد جلسات عدة يتم خلالها تقديم بعض النظريات والمعارف والمفاهيم والممارسات في قيادة التحول، كما سيتم عقد جلسات للمناقشة والتمارين، ثم يختتم الاجتماع بجلسة نقاش مفتوح.

بعد ذلك ألقى وزير الخدمة المدنية، كلمة شكر فيها مدير عام معهد الإدارة العامة على اختيار موضوع الاجتماع المتميز لارتباطه بواقع بلادنا في ظل التحولات الكبرى والمهمة ممثلة ببرنامج التحول الوطني 2020 ورؤية المملكة 2030 بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله.

وقال "إن برنامج التحول الوطني يتطلب استنهاض جهود المؤسسات للدفع بها نحو التغيير وقيادة المشاريع، مشدداً على ضرورة مواجهة الصعوبات والتحديات بالعزيمة والقوة وتبني الحلول الذكية والمبادرات غير التقليدية.

وأكّد أهمية الاستفادة مما ينفذه المعهد من مبادرات وبرامج، وكذلك الاستفادة من التجارب العالمية في مجال قيادة التحول من خلال المتحدث الدولي جون ماكسويل.

وبيّن، أن الدولة -أعزّها الله- بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- ماضية في برامجها ومشاريعها وخططها الإستراتيجية الطموحة من خلال رؤية المملكة 2030، وما تتضمنه من مبادرات تهدف إلى ازدهار الوطن، ومن تلك المبادرات برنامج الملك سلمان للموارد البشرية الذي تقوم عليه وزارة الخدمة المدنية، وبرنامج إعداد وتطوير القيادات الإدارية الذي يقوم عليه معهد الادارة العامة، حيث إن تنمية الموارد البشرية تعد من أهم مسؤوليات القائد في برنامج التحول الوطني.

وذكر أن وزارة الخدمة المدنية تعمل مع معهد الإدارة العامة بشراكة عالمية على استحداث برنامج تدريبي لتطوير الموارد البشرية لتوطين الممارسات الحديثة في الموارد البشرية الإسترتيجية، فضلاً عن العمل مع وزارتَي المالية والاتصالات وتقنية المعلومات لتطوير برنامج موارد.

وذكر أن وزارة الخدمة المدنية أعادت هيكلتها ليتواكب الهيكل الجديد مع متطلبات المرحلة الحالية والمستقبلية، ودعم رؤى وتوجهات الوزارة المستقبلية نحو تمكين الجهات الحكومية من ممارسة اختصاصاتها وصلاحياتها وفق شروط وضوابط محددة تتسم بالمرونة العالية مدعومة بأنظمة وأدوات تقنية حديثة.

وأكّد الوزير أننا نعيش اليوم مرحلة تحديات كبرى وبلادنا قادرة -بإذن الله- في ظل قيادتنا الرشيدة على مواجهتها وتجاوزها، وتحقيق نهضة غير مسبوقة تقوم على سواعد أبنائها وبناتها وتستفيد من مقدراتها مترجمين بذلك طموحات القيادة، التي لخصها صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع -حفظه الله- في كلمته الافتتاحية لرؤية المملكة 2030، بقوله: إن طموحنا أن نبني وطناً أكثر ازدهاراً يجد فيه كل مواطن ما يتمناه، فمستقبل وطننا الذي نبنيه معاً لن نقبل إلا أن نجعله في مقدمة دول العالم، بالتعليم والتأهيل، وبالفرص التي تتاح للجميع.

بعد ذلك بدأت الفعاليات العلمية للاجتماع التي قدّمها الخبير الدولي جون ماكسويل؛ وتناول المستويات الخمسة للقيادة، ودور القائد في تطوير الموارد البشرية، أساسيات التحول وأثرها في قيادة المشاريع، عرض تجارب عالمية في مجال التحول، مناقشة تحديات الموارد البشرية في الجهات الحكومية.

واختتم الاجتماع بعقد جلسة رأسها وزير "الخدمة المدنية" سليمان الحمدان؛ لمناقشة التحديات التي تواجه الموارد البشرية في الجهات الحكومية.

01 إبريل 2018 - 15 رجب 1439 12:43 PM

بحضور نواب ومساعدي وزراء الخدمة المدنية ورؤساء ومحافظي الهيئات الحكومية

"الحمدان" يفتتح اجتماع الطاولة المستديرة "قيادة التحول" .. ويؤكد: هدفنا المستقبل

افتتح وزير الخدمة المدنية، رئيس مجلس إدارة معهد الإدارة العامة سليمان بن عبدالله الحمدان؛ اليوم، اجتماع الطاولة المستديرة الذي ينظمه المعهد بعنوان "قيادة التحول"، بحضور عدد من نواب ومساعدي الوزراء، ورؤساء ومحافظي الأجهزة والهيئات الحكومية، إضافة إلى وكلاء الوزارات والوكلاء المساعدين.

وأكّد مدير عام معهد الإدارة العامة الدكتور مشبب بن عايض القحطاني؛ في كلمته الافتتاحية، أن اجتماعات الطاولة المستديرة التي يعقدها المعهد وتركز على قيادة التحول تعد رافداً ومدخلاً مهماً للتغيير وقيادة مشاريع التطوير والتحول المختلفة؛ فالمملكة تعيش حالياً مرحلة التحول من خلال برامج رؤية 2030، وكذلك برنامج التحول الوطني 2020، وبالتالي فإن الجهود يجب أن تتضافر من مختلف الجهات لإنجاح هذه البرامج وتحقيقها مستهدفاتها، مشيراً إلى أن اجتماع الطاولة المستديرة الذي ينظمه المعهد بعنوان "قيادة التحول" يأتي ضمن هذا الإطار.

وقال الدكتور مشبب القحطاني: إن هذا الاجتماع سيتضمن عديداً من الموضوعات ذات العلاقة بإحداث التحول وقيادته، حيث يتم الاطلاع على أحدث مفاهيم القيادة وأساليبها، وكذلك عرض لأبرز التجارب العالمية الرائدة في مجال التحول، إضافة إلى مناقشة التحديات التي تواجه القادة في مجال التحول وكيفية مواجهتها والتغلب عليها.

وأَضاف، أن المعهد حرص على اختيار أحد الخبراء الدوليين والمتخصّصين في مجال قيادة التحول وهو جون ماكسويل؛ الذي يعد من أشهر الخبراء الدوليين في مجال القيادة، كما تميز في تدريب القيادات التنفيذية، وهو مصنف من قِبل هيئات ومراكز علمية عالمية موثوقة كواحد من كبار المفكرين الإداريين، وخبراء القيادة في العالم.

وأشار مدير عام معهد الإدارة العامة، إلى أن اجتماع الطاولة المستديرة يتضمن عقد جلسات عدة يتم خلالها تقديم بعض النظريات والمعارف والمفاهيم والممارسات في قيادة التحول، كما سيتم عقد جلسات للمناقشة والتمارين، ثم يختتم الاجتماع بجلسة نقاش مفتوح.

بعد ذلك ألقى وزير الخدمة المدنية، كلمة شكر فيها مدير عام معهد الإدارة العامة على اختيار موضوع الاجتماع المتميز لارتباطه بواقع بلادنا في ظل التحولات الكبرى والمهمة ممثلة ببرنامج التحول الوطني 2020 ورؤية المملكة 2030 بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله.

وقال "إن برنامج التحول الوطني يتطلب استنهاض جهود المؤسسات للدفع بها نحو التغيير وقيادة المشاريع، مشدداً على ضرورة مواجهة الصعوبات والتحديات بالعزيمة والقوة وتبني الحلول الذكية والمبادرات غير التقليدية.

وأكّد أهمية الاستفادة مما ينفذه المعهد من مبادرات وبرامج، وكذلك الاستفادة من التجارب العالمية في مجال قيادة التحول من خلال المتحدث الدولي جون ماكسويل.

وبيّن، أن الدولة -أعزّها الله- بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- ماضية في برامجها ومشاريعها وخططها الإستراتيجية الطموحة من خلال رؤية المملكة 2030، وما تتضمنه من مبادرات تهدف إلى ازدهار الوطن، ومن تلك المبادرات برنامج الملك سلمان للموارد البشرية الذي تقوم عليه وزارة الخدمة المدنية، وبرنامج إعداد وتطوير القيادات الإدارية الذي يقوم عليه معهد الادارة العامة، حيث إن تنمية الموارد البشرية تعد من أهم مسؤوليات القائد في برنامج التحول الوطني.

وذكر أن وزارة الخدمة المدنية تعمل مع معهد الإدارة العامة بشراكة عالمية على استحداث برنامج تدريبي لتطوير الموارد البشرية لتوطين الممارسات الحديثة في الموارد البشرية الإسترتيجية، فضلاً عن العمل مع وزارتَي المالية والاتصالات وتقنية المعلومات لتطوير برنامج موارد.

وذكر أن وزارة الخدمة المدنية أعادت هيكلتها ليتواكب الهيكل الجديد مع متطلبات المرحلة الحالية والمستقبلية، ودعم رؤى وتوجهات الوزارة المستقبلية نحو تمكين الجهات الحكومية من ممارسة اختصاصاتها وصلاحياتها وفق شروط وضوابط محددة تتسم بالمرونة العالية مدعومة بأنظمة وأدوات تقنية حديثة.

وأكّد الوزير أننا نعيش اليوم مرحلة تحديات كبرى وبلادنا قادرة -بإذن الله- في ظل قيادتنا الرشيدة على مواجهتها وتجاوزها، وتحقيق نهضة غير مسبوقة تقوم على سواعد أبنائها وبناتها وتستفيد من مقدراتها مترجمين بذلك طموحات القيادة، التي لخصها صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع -حفظه الله- في كلمته الافتتاحية لرؤية المملكة 2030، بقوله: إن طموحنا أن نبني وطناً أكثر ازدهاراً يجد فيه كل مواطن ما يتمناه، فمستقبل وطننا الذي نبنيه معاً لن نقبل إلا أن نجعله في مقدمة دول العالم، بالتعليم والتأهيل، وبالفرص التي تتاح للجميع.

بعد ذلك بدأت الفعاليات العلمية للاجتماع التي قدّمها الخبير الدولي جون ماكسويل؛ وتناول المستويات الخمسة للقيادة، ودور القائد في تطوير الموارد البشرية، أساسيات التحول وأثرها في قيادة المشاريع، عرض تجارب عالمية في مجال التحول، مناقشة تحديات الموارد البشرية في الجهات الحكومية.

واختتم الاجتماع بعقد جلسة رأسها وزير "الخدمة المدنية" سليمان الحمدان؛ لمناقشة التحديات التي تواجه الموارد البشرية في الجهات الحكومية.

اخبار السعودية


اقرأ الخبر من المصدر

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع عاجل اليمن على الشبكات الاجتماعية

أخبارذات صلة

0 تعليق