اخبار القصيم - أمير القصيم يشهد توقيع شراكات لجمعية رعاية الأيتام “أبناء”

اخبار القصيم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

المناطق - واس

شهد صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم ، في مكتبه بمقر إمارة المنطقة بمدينة بريدة اليوم، توقيع عدة شراكات تابعة للجمعية الخيرية لرعاية الأيتام “أبناء” ببريدة ، مع مديرية الشؤون الصحية بالمنطقة ، وإدارة التعليم بالقصيم ، والغرفة التجارية الصناعية بالمنطقة ، وشركة السدة بالرياض.
ووقع مذكرات التعاون جميعها من جانب الجمعية رئيس مجلس الإدارة عبدالرحمن البليهي ، ومن جانب الصحة المدير العام مطلق الخمعلي ، وتهدف الشراكة إلى إقامة برامج توعوية للأيتام وأسرهم ودورات تدريبية وتسهيل عملية العلاج ، وتيسير المواعيد ، وتسهيل عمليات التحويل بشكل رسمي للمستشفيات داخل وخارج المنطقة.

وأما الشراكة الثانية لجمعية أبناء مع إدارة التعليم بالمنطقة ، التي وقعها المدير العام للتعليم بالقصيم عبدالله الركيان ، وتهدف إلى استفادة الجمعية من التدريب والتطوير والاستشارات ، والتعريف بالجمعية عن طريق الوسائل المختلفة ، والاستفادة من مرافق التعليم ، ومنح أرامل الجمعية أولوية التوظيف تحت البنود المتاحة.

ومن جانب الغرفة التجارية وقع الأمين العام لغرفة القصيم سعود الفدا الشراكة الثالثة مع جمعية أبناء ، التي تهدف إلى الاستفادة من الغرفة ومرافقها ، والتنسيق مع الصناديق الداعمة لإقامة ورش عمل وتدريب لمنسوبي ومستفيدي الجمعية.

وجاءت الشراكة الرابعة التابعة لجمعية رعاية الأيتام ببريدة مع شركة السدة التي وقعها من جانب الشركة عبدالمجيد البليهي ، حيث تهدف إلى كفالة عشرة أيتام سنوياً وكفالة عشرة أرامل ، وتخصيص جزء من إيراد الوجبات للأيتام.
ونوه سمو أمير القصيم بدعم حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين ـ حفظهما الله ـ للمؤسسات الخيرية والاجتماعية التي تنعكس بدعمها وبرامجها على مستفيديها كافة , مشيداً بالجهود المبذولة من قبل رئيس وأعضاء مجلس إدارة الجمعية الخيرية لرعاية الأيتام “أبناء”.

وأكد سموه أهمية مثل هذه الشراكات لخدمة هذه الفئة الغالية ، ودعمهم لدخولهم في خدمة المجمع والانخراط فيه ، في ظل الاهتمام الواضح من القيادة الحكيمة ـ أيدها الله ـ تجاه الجمعيات الخيرية لرعاية الأيتام ، مثمناً الجهود التي تضطلع بها القطاعات الحكومية في تعزيز الشراكات مع المؤسسات الخيرية ، متطلعاً إلى إيجاد العديد من الشراكات التي تدعم الشباب سواءً عبر التدريب أو التأهيل أو الدعم ، داعياً المولى التوفيق والسداد للجميع.

كما تسلم صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم التقرير السنوي التابع للجمعية الخيرية لرعاية الأيتام “أبناء” ببريدة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق