اخبار القصيم - جامعة القصيم تستضيف اللقاء الحادي عشر لعمداء مراكز البحوث بالجامعات

اخبار القصيم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نشر قبل 1 دقيقة - 3:34 مساءً, 1 مارس 2019 م

المناطق - بريدة

أكد معالي الأستاذ الدكتور عبد الرحمن بن حمد الداود مدير جامعة القصيم، أن البحث العلمي هو أساس تقدم الأمم، وأن معاهد البحوث سيكون دورها أكثر أهمية في المرحلة القادمة، مشيرًا إلى أن هذه المعاهد قد قدمت الشيء الكبير، ولذا يجب الاهتمام بها، وإعطاءها مساحة أكبر من العمل.

وأشار “الداود” خلال استضافة الجامعة اللقاء الحادي عشر لعمداء معاهد البحوث والدراسات بالجامعات السعودية، صباح اليوم الخميس الموافق 23/6/1440هـ، في مقر المدينة الجامعية بالمليداء، إلى هذه المعاهد يؤمل منها الشيء الكثير خاصة في المرحلة القادمة وفي تحقيق رؤية المملكة 2030م.
وأضاف مدير جامعة القصيم أن نظام الحامعات الجديد بعد أن يُقر – بإذن الله – سوف يكون هناك مسؤوليات كبيرة على الجامعات، حيث إنها ستتحمل مسؤوليتها بالكامل، وسوف يتحمل مجلس الجامعة الشيء المسؤولية الأمبر في مسيرة الجامعة الأكاديمية والبحثية والادارية، مضيفاً إلى أن معاهد البحوث سوف تكون رافدًا مهمًا من روافد ذلك النظام.
وأوضح معاليه أن من أهم مقومات نجاح الجامعات وتنافسها هو مدى اهتمامها بزيادة إيراداتها، مشيرًا إلى أن المعاهد تشكل ثقلًا كبيرًا في هذا الجانب، متمنيًا للمجتمعين كل التوفيق.

وكرم مدير جامعة القصيم ضيوف الجامعة من عمداء ووكلاء معاهد البحوث والدراسات بالجامعات، مقدمًا الشكر والتقدير لجميع الضيوف، وسائلا الله التوفيق والسداد للجميع، بعد ذلك بدء لقاء العمداء لمناقشة عدد من المواضيع.

أخبار ذات صلة

0 تعليق