اخبار القصيم - “قوافل طب الأسنان” بجامعة القصيم تُنفذ حملتها الـ21 بمركز الفوارة

اخبار القصيم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

المناطق - بريدة

أطلقت جامعة القصيم فعاليات الدورة الـ21 للمبادرة التوعوية والعلاجية التي تنفذها كلية طب الأسنان بالجامعة، حيث تم تسيير “قوافل طب الأسنان”، إلى مركز الفوارة لمدة ثلاثة أيام، بدءا من يوم الثلاثاء الموافق 18 / 11 / 1439 هـ، برعاية صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم، وبتوجيهات معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن حمد الداود.

وأكد الدكتور ظافر الأسمري عميد كلية طب الأسنان، أن القافلة تهدف إلى الوصول لأهالي كافة مراكز وقرى المنطقة خاصة النائية منها، وذلك لتقديم جميع خدمات طب الأسنان، من الحشوات، وعلاج الأعصاب، والتدخل الجراحي، وغيرها من العلاجات المتطورة، مؤكدًا أن هذه الدورة تستهدف سكان مركز الفوارة والمراكز المجاورة، وتقدم خدمات علاجية لطالبي الخدمة من الرجال والنساء والأطفال، فضلاً عن المواد التوعوية والتثقيفية حول سلامة الفم والأسنان وطرق المحافظة عليها، وتطبيق مادة الفلورايد لصغار السن.

وأضاف “الأسمري” أن القوافل تأتي بمشاركة أكثر من 45 طالب وطالبة من كلية طب الأسنان بالجامعة تطوعوا لتنفيذ الحملة، وأسندت لهم الكلية إدارتها التنفيذية، وذلك لغرس روح القيادة وتحمل المسؤولية وحب العمل التطوعي في نفوسهم، كما يشاركهم في تقديم الخدمات العلاجية مجموعة متميزة من الأطباء وأطباء الامتياز المتطوعين، مما يجعل من هذه القافلة بابا للعطاء وما تحمله الجامعة على عاتقها في مجال خدمة المجتمع، والذي يُعد أحد الركائز الأساسية لجامعة القصيم بعد التعليم والبحث العلمي، كما أن هذا البرنامج يتضمن تقديم الخدمات العلاجية التخصصية والتوعوية والتثقيفية، حيث يتم تسيير القوافل على فترات متكررة للقرى والمناطق النائية بغرض الوصول لكافة المحتاجين، وذلك وفق خطة مسبقة وتنسيق تام مع الجهات الحكومية المختصة، حيث يشارك بالقافلة أطباء متطوعين من خارج الجامعة في كافة التخصصات، وذلك لضمان تقديم الرعاية المميزة للمستفيدين، وتسهم في صناعة شخصية الطبيب الطالب وصقل موهبته وزيادة خبرته من خلال ممارسة العمل الصحي مع أطباء متخصصين.

من جهته أشار رئيس القافلة الطالب عبدالرحمن المرشد إلى أن الكلية أسندت مهام القافلة كاملة للطلاب، بما فيها الأعمال الإدارية والعلاجية والتثقيفية لغرس روح القيادة وتحمل المسؤولية وحب العمل التطوعي في نفوس الطلاب، مؤكدًا أن الحملة شهدت إقبالاً كبيراً وتفاعلاً ملحوظاً من الأهالي منذ انطلاقها في ساعات الصباح الأولى، وخاصة أن العمل مجاني ويقوم عليه نخبة من الطلاب والطالبات، بالإضافة إلى
تنوع الأقسام والخدمات التي تقدمها الحملة في مركز الفوارة ومنها: قسم للأطفال، وقسم لعلاج اللثة، والحشوات، والجراحة، للرجال والنساء، حيث تم تقديم الخدمة لأكثر من 70 شخص، من خلال طاقم القافلة في اليوم الأول للقافلة.


اقرأ الخبر من المصدر

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع عاجل اليمن على الشبكات الاجتماعية

أخبار ذات صلة

0 تعليق