اخبار عسير - أمين عسير : تحقيق المبادرات هو أساس نجاح العمل البلدي

اخبار عسير 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

المناطق - أبها

عقد أمين منطقة عسير د . وليد الحميدي صباح يوم أمس الأحد اجتماعاً برؤساء بلديات المنطقة التابعة للأمانة منطقة عسير ، والبالغ عددها 33 بلدية ، و ذلك في مسرح الأمانة ، بحضور وكلاء الأمانة و مديري العموم في الأمانة و رؤساء البلديات.

حيث تأتي هذه الاجتماعات الدورية برؤساء البلديات لتعزز المبادرات والأعمال البلدية  لتناقش المواضيع التي من شأنها أن تخدم العمل البلدي .

وبدأ الاجتماع بكلمة أمين منطقة عسير رحب خلالها بالحضور وثمن الجهود التي بذلتها الأمانة والبلديات التابعة لتقديم أفضل الخدمات للمواطنين والمقيمين ، مقدما شكره للجميع على تفانيهم في أداء أعمالهم المنوطة بهم وعطائهم المستمر.

و أوضح الحميدي خلال كلمته إلى أن مثل هذه الاجتماعات الدورية للبلديات التي من شأنها متابعة الأعمال و مناقشة كل ما يحقق استمرار تقديم الخدمة البلدية في منطقة عسير بالشكل المطلوب .

حيث ناقش الحميدي عملية سير أداء البلديات التابعة بتطبيق الأنظمة ومناقشة المتأخر منها لمعرفة الصعوبات والمعوقات وذلك لتجاوزها والتأكيد على توحيد الجهود والعمل بشكل تكاملي منظم .

و ناقش الحميدي خلال الاجتماع جملة من المواضيع المتعلقة بالمشاريع و المبادرات و ضرورة متابعة تقييم رؤساء البلديات بجانب مؤشرات الأداء و آلية الرفع بها خصوصا فيما يخص الاستثمار من خلال رفع الإيرادات إلى 46% من إجمالي إيرادات الأمانة و بلدياتها .

 إضافة إلى أنه طالب رؤساء البلديات بضرورة إنهاء تقارير المسالخ و المخلفات و تكثيف الجولات الرقابية و زيادة وتيرة العمل على مبادرة تحسين التشوه البصري بالشكل المأمول و و رفع الجاهزية فيما يخص الخرائط و نظم المعلومات الجغرافية.

منوها إلى أهمية المشاركة و اقتراح و طرح الحلول المناسبة التي من شأنها المحافظة على جوانب التنمية و الارتقاء بمستوى الخدمات البلدية بمنطقة عسير .

و حث الحميدي منسوبي البلديات على مضاعفة الجهد للارتقاء بمستوى العمل البلدي و سرعة انجاز المعاملات في وقتها دون تأخير لتحقيق الأهداف المنشودة وتفعيلها بالوقت المحدد.

وذكر الحميدي إلى أن القطاع البلدي يعيش فترة تحول في ضوء رؤية المملكة 2030 وبرنامج التحول الوطني 2020 ، منوها إلى أن هناك عمل دؤوب للإحداث تحولات كبرى لخدمة المواطن والمقيم في المملكة في كافة المجالات خصوصا و أن القطاع البلدي جزء من عملية التحول مؤكدا بأن المرحلة الحالية تتطلب مضاعفة الجهود لتحقيق تطلعات ولاة الأمر.

فيما أكد وكيل البلديات م. علي سيف إلى أن العمل البلدي في البلديات يتطلب المزيد من الجهد الذي من شأنه تحقيق رقم قياسي للبلديات وخاصة المشاريع و الاستثمار .

فيما اكد م . محمد احمد وكيل الأمين للأراضي بأن برنامج نظم المعلومات الجغرافية بأنه قد اصبح نظام شاملاً لنظام المعلومات الجغرافية، موضحا أن هذا البرنامج نجح في تقديم خدمة كبيرة للمستفيدين من المواطنين والمقيمين، منوهاً أنه لازال يتطلب منا الكثير في العمل على تطوير هذا البرنامج و زيادة وتيرة العمل لتحقيق الأهداف المنشودة و الاستفادة منه بالشكل المطلوب في سبيل راحة المستفيد و تقديم له كل ما يحتاجه من خلال هذا البرنامج الذي يعتبر احدى الخطوات المتميزة التي سعت الأمانة لترقيتها و تطويرها باستمرار بما يخدم المستفيد . .

وفي ذات السياق قدم الدكتور عيسى البناوي مدير مكتب تحقيق الرؤية عدة محاور ناقش فيها شرح المبادرات البلدية وطرق الاستفادة من برنامج التحول الوطني ٢٠٣٠ وما انبثق منها من مبادرات دشنتها الوزارة بشكل مفصل .

حيث  تحدث البناوي عن محورين وهما عرض مبادرات مدينتي 2018 المحدث وما طرأ عليه من تحديث من قبل الوزارة، وواصل البناوي حديثه عن مؤشرات قياس الاداء للعام 2018،

فيما اكد على ضرورة الاهتمام بمؤشرات الأداء و التي ساهمت في رفع رضا المستفيدين والأداء بشكل ملحوظ ، منبها الى ضرورة تفادي المؤشرات التي كانت نتائجها اقل من المستهدف المحدد لها .

و في ختام كلمته قدم الحميدي شكره لرؤساء البلديات ، معبرا عن سعادته للجهود التي تقوم بها البلديات في سبيل الارتقاء بالعمل البلدي .

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق