شرطي سكران يفتح النار على زملاءه في اثيوبيا والنتيجة مقتل الجميع

نجوم مصرية 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

لقي ثلاثة من رجال الشرطة الفيدرالية مصرعهم في تبادل لإطلاق النار في وسط العاصمة أديس أبابا صباح اليوم الباكر، وفقا لما ذكرته الشرطة، حيث بدأ الشرطي السكران في فتح نيرانه في وجه اثنين من زملاءه من الشرطة، فحدث تبادل لإطلاق النار أودى بحياة الثلاثة شرطيين.

وقع الحادث في منطقة “وولو سيفر” ، الحي الأكثر ازدحاماً على طول طريق بولي عندما فتح ضابط شرطة سكران، النار وقتل اثنين من زملائه.

وقال جمال زينو، مفوض الشرطة الفيدرالية، لوكالة ” فانا برودكاستينغ كوربورات” المحلية، إن فريق من الشرطة كان مسؤول عن جلب الأمن للمنطقة وقع عليهم اعتداء مسلح.

ولم يشر زينو إلى أي دافع عرقي محتمل وراء إطلاق النار ، والذي يأتي بعد تصاعد العنف المشحون بالعنف في إثيوبيا.

يذكر أن المعتدي هو خريج جديد انضم إلى الشرطة الفيدرالية العام الماضي، ورفضت الشرطة كشف هوية المعتدي بسبب القيود المفروضة عليها للتحدث إلى وسائل الإعلام.

بعد الحادث تم فتح الطريق بعد بضع ساعات من الإغلاق.

اقرأ أيضًا هنا



أخبار ذات صلة

0 تعليق