كوريا الشمالية لا تملك تكاليف إقامة زعيمها في الفندق أثناء لقائه مع الرئيس الأمريكي ترامب المرتقبة

نجوم مصرية 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أوردت صحيفة “واشنطن بوست” عبر موقعها الإلكتروني، أن كوريا الشمالية تواجه مشكلة كبيرة حسب تعبير الصحيفة، قبل لقاء القمة المرتقبة بين زعيمها والرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وذلك يوم 12 من الشهر الجاري الموعود، بسبب عدم امتلاك كوريا الشمالية ما تدفعه لقاء تكاليف إقامة زعيمها كيم أون في الفندق الذي سيجتمع فيه مع الرئيس الأمريكي ترامب.

تكلفة الإقامة بالفندق

بحسب الصحيفة ووفقا لشخصين مقربين من ترتيبات اللقاء الموعود، لا ترغب الولايات المتحدة إحراج كوريا الشمالية بإعلان استعدادها لدفع تلك التكاليف، وفي سبيل ذلك قد تطلب ذلك من سنغافورة المستضيفة والتي يقع فيها الفندق مكان اللقاء، فالفاتورة لن تكون صغيرة، حيث تبلغ تكلفة الإقامة لليلة واحدة في الجناح الرئاسي بفندق Fullerton الواقع في منتجع سياحي بجزيرة Sentosa الواقعة بدورها عند مصب “نهر سنغافورة” في المحيط الهادي، أي في المنطقة الوسطى من جنوب البلاد، ما يتجاوز 6000 دولار.

أمريكا لا ترغب بإحراج كوريا

أفاد أحد المصدرين:”إن الولايات المتحدة مستعدة لدفع التكاليف لكنها تخشى تفسير خطوتها على أنها إهانة لكوريا الشمالية وزعيمها، لذلك يفضل المنظمون الأميركيون للقاء القمة الطلب من سنغافورة نفسها دفع تكاليف إقامة الزعيم الكوري والوفد المرافق له”.

إقرأ أيضاً


اقرأ الخبر من المصدر

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع عاجل اليمن على الشبكات الاجتماعية

أخبار ذات صلة

0 تعليق