اخبار عمان - تشققات وحفر على شارع (سدي – المنزلية) في إزكي تنتظر الصيانة العاجلة

جريدة الوطن العمانية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

في المحليات 2 أبريل,2019  نسخة للطباعة

ازكي ـ من يوسف بن سعيد المنذري:
يخدم الشارع الحيوي الممتد من قرية سدي إلى قرية المنزلية أهالي ولاية ازكي لقضاء احتياجاتهم اليومية، حيث تتنوع به المراكز التجارية والمحلات بشتى أنواعها، ومع بزوغ ساعات الفجر واشراقة شمس الصباح حتى الساعات المتأخرة من الليل تستخدمه العديد من المركبات وذلك بتوجه الجميع لأعمالهم او للتبضع.
الشارع يعاني في بعض أجزائه من وجود التشققات والحفر وتلف الطبقة الإسفلتية وتهالكها بإنتهاء صلاحية العمر الإفتراضي للشارع فالتشققات والحفر تتزايد من حين لآخر حتى أصبح في جزء منه وكأن سالكي الطريق يعبرون طريقاً وعرة.
(الوطن) اقتربت من الشارع ورصدت مطالبات الأهالي بضرورة معالجة الشارع في اقرب فرصة ممكنة او إعادة تأهيله.
ناصر بن عواد التوبي عضو المجلس البلدي بولاية ازكي قال: لا يختلف اثنان على حيوية وأهمية هذا الشارع لما يقدمه من خدمات للأهالي، حيث يعد من أبرز الشوارع الخدمية التجارية على طول امتداده، وقد قمنا بمخاطبة الجهة المعنية حول اهمية إعادة النظر في تأهيله وعلى الرغم من حيويته يفتقر إلى الإضافات التي قد تضفي لمسات جمالية، فالشارع يتسبب في حدوث أضرار للمركبات، حيث تؤثر الحفر على الإطارات، كما يحاول بعض سالكي الطريق تجنب تلك الحفر أو التشققات بالإتجاه نحو المسار المعاكس وهنا قد يتفاقم الأمر بتوقف المسار الثاني او ينتج عنه حوادث.
أما شبيب بن سالم الرواحي فقال: يومياً نعاني بعض الصعوبات نتيجة التشققات والحفر في أجزاء من هذا الشارع كأنه شارع وعر وليس مسفلتاً، لذا فالسؤال هو: متى سيحظى هذا الشارع بالصيانة التي يستحقها نظراً لموقعه الإستراتيجي في خدمة الناس وتسهيل الحركة التجارية طوال ساعات اليوم؟!.
من جهته قال سعيد بن محمد العزري: الشارع صعب الاستخدام في بعض أجزائه حيث يتضح لسالكيه انتهاء عمره الإفتراضي مما يستدعي من الجهة المعنية ضرورة صيانته والنظر في معالجة النقاط المتعلقة بشكل أساسي في سلامة الناس وأضرار المركبات، كما يفتقر جزء منه للتصريف حيث تتجمع المياه اثناء هطول الأمطار مما تعرقل سير المركبات بسهولة، مشيراً إلى أن الشارع بحاجة ماسة للمسات جمالية في بعض المساحات المتوفرة بجانبه.

2019-04-02

0 تعليق