اخبار عمان - المبادرة الوطنية للتبرع بالدم والوصول لـ (5000) متبرع تبدأ فعالياتها 27 نوفمبر الجاري

جريدة الوطن العمانية 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

في المحليات 2 نوفمبر,2018  نسخة للطباعة

تغطية ـ جميلة الجهورية:
كشف صندوق الزمالة لموظفي وزارة الصحة صباح أمس خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد صباح امس بديوان عام الوزارة عن بدء فعاليات المبادرة الوطنية للتبرع بالدم تحت شعار:”دمك حياة لغيرك” والتي ينظمها بالتعاون مع دائرة خدمات بنوك الدم بوزارة الصحة تزامناً مع احتفالات البلاد بالعيد الوطني الـ (48) المجيد، والتي ستبدأ في 27 نوفمبر الجاري، وتنطلق في عشرة مواقع بمحافظات السلطنة وتهدف الى الحصول على أكبر عدد من التعهدات للتبرع بالدم خلال 28 يوماً من تاريخ الفعالية، بالاضافة الى تجميع وحدات الدم خلال ثماني ساعات على مستوى السلطنة من خلال بنوك الدم بالمستشفيات المرجعية بالمحافظات وايجاد شراكة بين الوحدات الحكومية “العسكرية والمدنية” والقطاع الخاص والمجتمع في مجال التبرع بالدم.
ترأس المؤتمر خالد بن عبدالله المنظري مدير عام الشؤون الادارية ورئيس اللجنة الرئيسية للمبادرة وبحضور أعضاء اللجنة الرئيسية ومجلس إدارة صندوق الزمالة لموظفي وزارة الصحة.
وقد أوضح خالد بن عبدالله المنظري رئيس اللجنة الرئيسية بأن الحملة وطنية ولها اهداف كثيرة الى جانب تجميع اكبر عدد من وحدات الدم تحقيق رقم قياسي في زمن قياسي وخلال التوقيت من الساعة التاسعة صباحاً وحتى الخامسة مساء، لتسجيل رقم ضمن الارقام العالمية في بادرة تعد الاولى للسلطنة على مستوى الوطن العربي، مشيراً إلى أنهم يستهدفون خلال الحملة اكثر من 5000 متبرع في زمن قياسي جداً، موضحاً أن الحاجة الكبيرة لوحدات الدم في المستشفيات والتغطية وقت الازمات.
من جانبه تحدث الدكتور راشد بن حمد البادي مدير مركز ادارة الحالات الطارئة بوزارة الصحة عن منظومة الخدمات الطبية والصحية وتعزيز جاهزيتها لمواجهة الازمات والحالات الطارئة وتدريب العاملين والمجتمع على ادارة مثل هذه الحالات والتي تأتي أيضاً تعزيزاً لتمرين (الشموخ/2) وتمرين (السيف السريع/3)، والارادة الوطنية للاستعداد والجاهزية لمنظومة الطواري الصحية، منوهاً بأن كمية الدم المرصودة من هذه المبادرة تأتي من منطلق الجاهزية لمواكبة أي حدث طارئ على مختلف المستويات المحلية أو الخارجية.
كذلك أوضح الدكتور خالد بن راشد البلوشي مدير المبادرة الوطنية: إن المبادرة ستكون في 10 مواقع لتجميع وحدات الدم والتعهدات، مشيراً إلى أن هناك نوعين من المتبرعين للدم، الاول هو من الذي سيتبرع ويتعهد، والثاني يتعهد ولا يتبرع ويمكن له أن يتبرع خلال 28 يوماً من بدء حملة المبادرة وقال: من يرغب المشاركة في العمل الوطني ولا تسمح لها الظروف الصحية يمكنها خلال هذه الفترة ان يتوجه للتبرع في احد المواقع.
وأضاف: إن هناك عشرة مواقع تشمل محافظات السلطنة منها ثمانية مواقع خارج محافظة مسقط، حيث ستقام المبادرة في محافظة مسقط في كل من دائرة خدمات بنوك الدم، ومركز عمان للمؤتمرات والمعارض، وفي محافظة ظفار في مجمع السلطان قابوس للثقافة والترفيه، وفي محافظة الداخلية في مركز نزوى الثقافي ، في حين في محافظة جنوب الباطنة بجمعية المرأة العمانية بولاية الرستاق، كذلك محافظة شمال الباطنة سيقام بجامعة صحار، وفي محافظة البريمي بكلية البريمي الجامعية، أما في محافظة الظاهرة ستقام في كلية العلوم التطبيقية، وفي محافظة شمال الشرقية ستقام في الكلية التقنية في ابراء، وأيضاً في محافظة جنوب الشرقية ستقام بالمجمع الرياضي بصور.
وأفاد الدكتور خالد البلوشي قائلاً: إن الجميع سوف يعمل ذات التوقيت من الساعة التاسعة صباحاً إلى الخامسة مساءً، والتي منها تمكن العاملين من التعرف على جاهزية منظومة الخدمات الطبية في مثل هذه الظروف والحالات من خلال هذا التمرين العملي للمبادرة وكيفية تجميع العدد المطلوب بالامكانيات والموارد الموجودة.
وقال: إن تجميع وحدات الدم هو ليس تجميع عشوائي لتحقيق تمرين فقط دون دراسة، بل هي أرقام مدروسة بين التعهدات والتجميع، والتي سيكون موازي لها مستفيدين من هذه الوحدات في ذلك اليوم لتجميع 5000 وحدة دموية يستفيد منها 15 ألف مريض، حيث أن الوحدة الدموية الواحدة تفصل إلى ثلاثة اجزاء مشتقة يستفيد منها ثلاثة مرضى كل حسب احتياجة من المشتق الدموي، مؤكداً أنها مبادرة انسانية وطنية يستفيد منها المواطن والمقيم وتغطي المستشفيات بالاحتياجات المستمرة، والجديد في المبادرة هو وضع مقياس لمستوى يتم من خلاله مقارنة أين تم الوصول مع الآخرين، وقال: لهذا السبب ارتأينا الدخول للموسوعة العالمية للارقام القياسية، والتي تعد الاولى على مستوى الوطن العربي على مستوى الارقام والوصول لعدد الوحدات، الامر الذي يعطي حافز لبذل مزيد من الجهد وتسعى للافضل.
من جانبها ثمنت الدكتورة زينب بنت سالم العريمية مديرة دائرة خدمات بنوك الدم بوزارة الصحة: جهود القائمين على المبادرة، مؤكدة أن الهدف من المبادرة هو الحصول على متبرعين جدد ورفع مستوى وعي المجتمع بأهمية التبرع بالدم وتحقيق شراكة مجتمعية بين اطياف المجتمع ومؤسساته.

2018-11-02

أخبار ذات صلة

0 تعليق