اخبار عمان - مدارس السلطنة تستقبل طلابها في أول يوم من العام الدراسي الجديد (2018 ـ 2019م)

جريدة الوطن العمانية 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

وسط ترحيب من المعلمين والمعلمات وتوجيه الطلبة إلى فصولهم

مسقط ـ من عبدالله الجرداني: صلالة ـ (الوطن): نزوى ـ من سيف الهطالي: صور ـ من عبدالله باعلوي: ابراء ـ من يعقوب الغيثي: الرستاق ـ من سيف الغافري: هيماء : من مبارك الحرسوسي :
بدأ طلبة مدارس السلطنة يوم أمس عامهم الدراسي الجديد 2018/2019 في محافظات السلطنة المختلفة حيث بلغ عدد الطلبة لهذا العام ستمائة وأربعة آلاف وسبعمائة وسبعة وستون طالبًا وطالبةً على مقاعد الدراسة فيما بدأ الاسبوع الماضي دوام الهيئات التدريسية والإدارية والفئات المساندة لها وتوجه الطلبة أمس الى مدارسهم البالغة ألفاً ومائة وتسعة وخمسين مدرسة. وقد قامت الوزارة بإكمال استعداداتها في هذا الجانب من حيث توفير المباني المدرسية والبيئة التعليمية المساندة، وتوفير المناهج الدراسية التي تم توزيعها على الطلبة والطالبات، حول أبرز المستجدات في الجوانب التربوية المختلفة
وحول استعدادات الوزارة لبدء العام الدراسي الجديد قال سعادة الشيخ محمد بن حمدان التوبي مستشار الوزارة: حرصا منّا على رفع مستوى التعليم وتحديثه ليتواكب مع المتغـيرات والمستجدات المحلية والعالمية فقد اتخذت الوزارة جميع الخطط والاستعدادات الكفيلة بنجاحه، وبذلت كافة الإجراءات والتجهيزات اللازمة لتهيئة البيئة المدرسية المناسبة لاستقبال الطلبة والطالبات.
التعيينات الجديدة
وبين سعادة مصطفى بن علي بن عبداللطيف، وكيل الوزارة للشؤون الإدارية والمالية أن عدد المنقولين من الهيئة التدريسية والوظائف المرتبطة بها بلغ (872) من الذكور والإناث موزعين إلى: (108) معلمين، و(764) معلمة. أما في جانب التعيينات الجديدة تم استكمال إجراءات تعيين (1187) معلمًا ومعلمة ممن اجتازوا الاختبارات التحريرية والمقابلات الشخصية لهذا العام الدراسي، منهم (180) معلمًا بنسبة (15,16%) و(1007) معلمات بنسبة (84ر84%).
وأشار سعادته إلى أنه وبهدف إتاحة الفرصة للباحثين عن عمل والذين لم يحققوا المستوى المطلوب للتعيين وأنخفظت درجاتهم في الامتحان بعشر درجات فقد قامت الوزارة بتعيينهم بعقود سنوية ومخصصات الدرجة المالية العاشرة في حدود الدرجات المالية المتاحة عوضا عن الاستعانة بالمعلمين غير العمانيين، وتمت معاملتهم في التوزيع بنفس الأسس المتبعة في توزيع المعلمين العمانيين على الشواغر المتاحة، مع إعطاء المعلمين العمانيين المعينين الأولوية في التعيين والتوزيع، فتم التعاقد مع (52) معلمًا ومعلمة بواقع (35) معلماً و(17) معلمة.
34 مبنى جديداً
فيما أفاد سعادته عن مشاريع الأبنية المدرسية التي سيتم تشغيلها خلال العام الدراسي 2018/2019م إنه يجري حاليًا تنفيذ (34) مبنى مدرسيًا متكاملًا وفق مواصفات ومعايير دولية بمختلف محافظات السلطنة، بتكلفة إجمالية قدرها (53,541,710) ريالات عمانية، وتم استلام (25) مبنى مدرسيًا سيتم تشغيلها مع بداية الفصل الدراسي الأول لهذا العام، كما سيتم استلام وتشغيل (9) مباني مدرسية مع بداية الفصل الدراسي الثاني.

وفي مجال تنمية الموارد البشرية أشار سعادة سعود بن سالم البلوشي وكيل الوزارة للتخطيط التربوي وتنمية الموارد البشرية الى أن الوزارة تسعى إلى تحقيق أهداف التنمية المهنية الشاملة لجميع منتسبيها، وذلك من خلال تنفيذ العديد من البرامج والمشاريع الإشرافية والدورات التدريبية التربوية المتنوعة الخاصة بعملية الإنماء المهني، وبلغ عدد المستهدفين في البرامج التدريبية بتعليميات المحافظات(21785) موظفا؛ إضافة إلى تنفيذ الوزارة لبرامج التدريب الالكتروني، حيث بلغ عدد المستفيدين بما يقارب(7881) متدرباً من خلال نظام(Moodle).
مواكبة التطورات التربوية
وأوضح سعادته ان الوزارة تنمي من قدرات كوادرها التربوية في داخل السلطنة ورفع كفاءاتهم المهنية، مما يجعلهم قادرين ومؤهلين بفعالية لمواكبة التطورات التربوية الحديثة التي تشهدها الساحة التعليمية في شتى المجالات، حيث تم التخطيط لاستهداف(500) موظفا وموظفة في مختلف البرامج التأهيلية، في خطة الإنماء المهني التي اعتمدتها الوزارة، وتم إلحاق(86) موظفا وموظفة ببرامج جامعة السلطان قابوس في الخطة التأهيلية توزعوا على(21) دارسا في الدكتوراه، و(65) دارسا بالماجستير، كما تمت الموافقة على(299) دارس وفق نظام الاجازة الدراسية براتب كامل منهم(236) دارس بمرحلة الماجستير، و(63) دارسا بمرحلة البكالوريوس، كذلك تم تخصيص(30) مقعد لمرحلة الدكتوراه، وتفريغ( 23)دارس، كما تمت الموافقة على(375) دارس وفق نظام التفرغ الجزئي توزعوا على مرحلتي الماجستير بعدد(254) والدكتورا بعدد(98)، وسوف يبدأ هؤلاء الدارسون بمختلف الأنظمة دراستهم مطلع العام الدراسي الحالي 2018/2019م، وحرصت الوزارة على اتخاذ كافة التدابير اللازمة لتفريغهم والتعويض عنهم بما لا يؤثر على سير العمل، ومن المتوقع أن يتخرج(555) دارسا ودارسة منهم(292) انثى، و(263) ذكرا سوف يتوزعون على جهات عملهم بداية هذا العام الدراسي.
مستجدات المناهج
وتطرق سعادة الدكتور حمود بن خلفان الحارثي وكيل الوزارة للتعليم والمناهج للحديث عن مستجدات المناهج الدراسية قال : تم تأليف عدد من المناهج الدراسية وتطويرها مع أدلتها على أساس منظومة المعايير للمناهج الدراسية مع الأخذ برأي الحقل التربوي وملاحظاته والدراسات التقويمية لها وبما يواكب المستجدات التربوية والعالمية، وتم إعداد وتطوير (16) كتابًا ودليلًا جديدًا للفصل الدراسي الأول، ومنها: كتاب التربية الإسلامية للصف الثاني الأساسي، وأُحِبُّ لغتي للصف الأول الأساسي، وكراسة نشاط المهارات الحياتية للصف الثاني الأساسي، وكتاب لغتي الجميلة للصف السادس الأساسي، وكتاب التربية الإسلامية للصف العاشر الأساسي، وتطوير دليل المعلم لمنهج الصف الثاني لمادتي الرياضة المدرسية والمهارات الموسيقية.

تطبيق (English Insights 3)
وقال سعادته: هنالك تطبيق للمادة الاختيارية للغة الإنجليزية (English Insights3) لطلبة الصف الثاني عشر، وهي استمرار للسلسلة التي بدأ تطبيقها على طلبة الصف الحادي عشر في العام الدراسي المنصرم، حيث إنها تُعزز قدراتهم في (الاستماع، القراءة، الكتابة، التحدث)، وتهيئهم لاجتياز الاختبارات العالمية، مثل اختبارات IELTS وTOFEL وغيرها، وتُنمي مهاراتهم في التعامل مع نصوص الاستماع والقراءة، وتُعزز ثقتهم في استخدام اللغة الإنجليزية من خلال تقديم العروض والمشاريع.
المدارس الخاصة
وأشار سعادته إلى الجوانب المتعلقة بالمدارس الخاصة، فقال: تم اعتماد نظام الجودة (آيزو) في المديرية العامة للمدارس الخاصة وتقسيماتها الإدارية في المديريات التعليمية خاصة في ظل ازدياد عدد المدارس الخاصة وتنوعها التي تشمل رياض الأطفال ومدارس تحفيظ القرآن الكريم والمدارس للصفوف (1-12) والتي تقدم برامج مختلفة منها: أحادية اللغة، وثنائية اللغة، بالإضافة إلى البرامج الدولية، كما سيتم اعتماد سلاسل ومناهج جديدة لمرحلة رياض الأطفال في مواد اللغة العربية والرياضيات والعلوم واللغة الإنجليزية والحاسب الآلي لكافة الأنظمة التعليمية لما قبل التعليم المدرسي، مع حث القطاع الخاص على زيادة دعم التعليم في الطفولة المبكرة وتشجيعه على الاستثمار في تعليم الطفولة، والبدء في التصور الجديد لنظام الإشراف التربوي في المدارس الخاصة.

كما شهد اليوم الدراسي الاول من العام الجديد نشاطاً وتعاوناً كبيراً من قبل المعلمين والاداريين وكافة العاملين بالمدارس وأولياء الامور الذي صاحبوا أبناءهم الطلبة خصوصاً في المراحل التعليمية الاولى، حيث استقبلت المدارس بترحيب كبير الطلبة وسارت كافة الامور وفق ما تم الاعداد والتحضير له مسبقاً من خلال بدء دوام المعلمين والمشرفين والاداريين الاسبوع الماضي.
وقد شهدت الطرقات أمس في كافة محافظات السلطنة منذ الصباح الباكر حركة سير كثيفة، وقامت شرطة عمان السلطانية بتنظيم حركة السير امام المدارس وعند الطرق التي تؤدي الى المدارس وذلك لضمان سلامة الطلاب وإنسيابية حركة المرور نظراً لتوجه أولياء الامور والمعلمين والمعلمات وأيضاً قائدي حافلات المدارس لتوصيل الطلاب في اول يوم دراسي.
* مسقط
ففي محافظة مسقط انتظم نحو 112171 طالباً وطالبة ضمن 173 مدرسة من المدارس التابعة للمديرية العامة للتربية والتعليم لمحافظة مسقط، وقد بلغ عدد المعلمين والمعلمات نحو 8702 معلماً ومعلمة، حيث استعدت المدارس في المحافظة التعليمية بشكل مبكر لاستقبال الطلبة في عامهم الدراسي الجديد بأنواع مختلفة من المناشط والفقرات الجاذبة خاصة لطلبة صفوف الحلقة الأولى من التعليم الأساسي.
* ظفار
وفي محافظة ظفار استقبلت أمس مدارس المحافظة أبناءها الطلبة والطالبات للعام الدراسي الجديد (2018 /2019)، حيث حرصت المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة ظفار على ان تكون مدارس المحافظة على أتم الاستعداد لاستقبال طلابها من خلال الوقوف على برنامج اليوم الدراسي الأول، حيث استقبلت 155 مدرسة بمختلف ولايات المحافظة حوالي 51894 طالباً وطالبة يقوم بتدريسهم 6134 معلماً ومعلمة.
* الداخلية
وفي محافظة الداخلية استقبلت المديرية العامة للتربية والتعليم لمحافظة الداخلية صباح أمس طلابها في أول يوم للعام الدراسي (2018 / 2019)، حيث أكملت تعليمية المحافظة الاستعدادات لهذا العام لتستقبل فيه (90831) طالباً وطالبة بمختلف المراحل الدراسية موزعين على مائة واثنتين وخمسين مدرسة تعليم أساسي بحلقتيه التعليم الأساسي والتعليم ما بعد الأساسي تعمل كلها بالفترة الصباحية ما عدا مدرستين تعمل خلال الفترة المسائية، وبلغ عدد الطلاب الملتحقين بالصف الأول الاساسي لحد الآن 8920 طالباً وطالبة وقد أنجزت المديرية غالبية الاستعدادات وتهيئة كافة المتطلبات الإدارية والفنية.
* جنوب الشرقية
كما استقبلت مدارس تعليمية محافظة جنوب الشرقية أمس طلابها في أول يوم دراسي وسط استعدادات كاملة من كافة النواحي الفنية والإدارية، حيث بلغ عدد عـدد الطلبـة الملتحقين بمدارس المحافظة لهذا العام الدراسي
(2018/ 2019م)، حيث بلغ حوالي (51226) طالباً وطالبة موزعين في 92 مدرسة بمختلف ولايات المحافظة.
وقد باشرت المدارس أعمالها بفترة تسبق انتظام الطلاب في مقاعد الدراسة باستقبال طلابها سواء كانوا المستجدين أو المنقولين للمراحل الدراسية المختلفة، حيث تهيأت مدارس المحافظة لهذا اليوم بوضع برنامج متكامل لطلابها من خلال تشكيل اللجان المختلفة والتي قامت باستقبال الطلاب صباحاً وتوزيعهم في الفصول الدراسية حسب الكشوف المعدة إلى جانب تفعيل برنامج استقبال الطلبة المستجدين للمدارس (1 ـ 4) وبرنامج اليوم الأول للمدارس (5 ـ 12).
* شمال الشرقية
وفي محافظة شمال الشرقية استقبلت صباح امس المدارس التابعة لتعليمية شمال الشرقية حوالي 48073 طالباً وطالبة، وقد بلغت عدد المدارس بالمحافظة 94 مدرسة تم توزيع الطلبة فيها على 1722 شعبة منهم 4666 بالصف الأول الأساسي في 170 شعبة و3024 بالشهادة العامة في 128 شعبة.
* جنوب الباطنة
واستقبلت صباح أمس مدارس تعليمية جنوب الباطنة (76572) طالباً وطالبة موزعين على (131) مدرسة مع بداية العام الدراسي الجديد (2018/ 2019م)، وبلغ إجمالي عدد المعلمين بالمدارس الحكومية بالمحافظة (8583) وتم تعيين (99) معلماً ومعلمة، وقد توجه الطلبة والطالبات إلى مدارسهم وكلهم أمل بأن يكون العام الدراسي الجديد عاماً دراسياً موفقاً ومميزاً لتحقيق الأماني والرقي في السلم التعليمي لهم، حيث عملت تعليمية جنوب الباطنة منذ وقت كافي بتهيئة المدارس لاستقبال طلابها في العام الدراسي الجديد من كافة الجوانب وكذلك تهيئة الهيئات التدريسية والإدارية ووضع الخطط التي سيبدأ معها العام الجديد.

*الوسطى
كما افتتحت مدارس تعليمية الوسطى ابوابها في اليوم الأول للعام الدراسي 2018/2019م وسط اجواء عمت بها مظاهر الفرحة والبهجة حيث نظمت إدارات المدارس العديد من البرامج والانشطة والفعاليات التعريفية والتربوية لإستقبال طلابها الجدد بالصف الأول تم تعريفهم بالمرافق الحيوية للمدرسة والفصول الدراسية والجمعية التعاونية وكذلك تم توزيع الكتب الدراسية عليه.
وأثناء الطابور الصباحي توافد الطلاب للوقوف على منصة الطابور الصباحي والهتاف بالسلام السلطاني حيث تنوعت الفقرات الإذاعية وتضمنت على كلمات ترحيبية بمناسبة بدء العام الدراسي الجديد تخللتها كلمات لمدراء المدارس ورؤساء مجلس الآباء بمناسبة افتتاحية العام الدراسي الجديد والترحيب بالطلبة وحثهم على البذل والاجتهاد والاستفادة من مناهل المعلمين والمعلمات وتحقيق التفوق الدراسي بعد ذلك تم تكريم الطلبة الجدد بالهدايا والألعاب الترفيهية والشخصيات الكرتونية.

أخبار ذات صلة

0 تعليق