اخبار عمان - بعثة الحج العمانية تنهي استعداداتها لخدمة 14 ألف حاج لموسم حج هذا العام

جريدة الوطن العمانية 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

99 % من الحجاج استكملوا إجراءات السفر

رئيس البعثة: اعتماد (85) شركة لنقل الحجاج منها (79) لنقل العمانيين و(3) للعرب و(3) لغير العرب

- قبل الأول من ذي الحجة آخر موعد لدخول حجاج البر والرابع لدخول حجاج الجو

- على شركات الحج إنهاء التعاقدات لتتمكن من استخراج تصريح الحج السعودي لجميع الحجاج الملتحقين بها قبل سفرهم إلى الديار المقدسة

- البرنامج الالكتروني لبطاقة الحاج الذكية حقق أهدافه الاستراتيجية وأسهم في تنظيم سفر حجاج السلطنة

تغطية ـ محمد السعيدي:
تغادر يوم الأربعاء القادم 8 أغسطس الجاري بعثة الحج العمانية السلطنة متوجهة الى المملكة العربية السعودية لأداء مهامها في إدارة شؤون الحجاج من السلطنة.
وحول استعدادات البعثة وما ستقدمه من خدمات مختلفة عقد صباح أمس بديوان عام وزارة الاوقاف الشؤون الدينية مؤتمر صحفي للبعثة ترأسه سلطان بن سعيد الهنائي رئيس بعثة الحج العمانية بحضور رؤساء الوفود المشاركة وعدد من الاعلاميين والصحفيين.
وقال رئيس البعثة: إن وزارة الاوقاف والشؤون الدينية اتخذت الوسائل وآليات العمل المؤدية إلى تحقيق رسالة الحج على الصعيد الإسلامي الواسع وتعمل على تهيئة السبل والظروف لتنظيم سفر الحجاج من السلطنة فقد وقعت الوزارة على اتفاقية ترتيبات شؤون الحج لعام 1439هـ مع وزارة الحج والعمرة بالمملكة العربية السعودية الشقيقة التي تضمنت ضوابط العمل المشتركة وبنود تنظيم سفر الحجاج وتحديد حصة السلطنة وقد أكدت وزارة الحج والعمرة بالمملكة على التزام بعثة الحج العمانية وحجاج السلطنة بالتعليمات المتفق عليها حيث لم تسجل أي ملاحظات على أدائها وتعاونها في التقيد بالتعليمات المنظمة لشؤون الحج بالمملكة.
واستكمالاً لمسيرة العمل فقد صدر القرار الوزاري بتشكيل بعثة الحج العمانية لتمثيل السلطنة في إدارة شؤون الحجاج والإشراف المباشر على رعايتهم وتنظيم أدائهم لمناسك الحج بمرونة ويسر بحسب الأنظمة واللوائح المعمول بها والمتفق عليها مع جهات الاختصاص.
وأضاف: تتشكل بعثة الحج من وفود متعددة يحقق كل منها مهام ومسؤوليات تثمر في إنجاح موسم الحج وتسهل أداء الحجيج للمشاعر المقدسة بكل يسر وسهولة وتتكون البعثة من وفد الإفتاء والإرشاد الديني والوفد الإداري والمالي ووفد الإشراف على شركات الحج والوفد الطبي وممثلين عن الادعاء العام ووفد شرطة عمان السلطانية والوفد الإعلامي ووفد الكشافة وتعمل هذه الوفود وفق اختصاصات محددة مع ما يستجد من عمل يسند إليها.
وأوضح أن الوزارة اتخذت كافة التجهيزات الأساسية لسفر الحجاج ولعل من الأهمية الإشارة إلى جملة من الإجراءات التي أضيفت لهذا الموسم تتمثل في اعتماد الوزارة (85) شركة لنقل الحجاج في هذا الموسم منها (79 شركة لنقل الحجاج العمانيين) و(3 شركات لنقل الحجاج العرب) و(3 شركات لنقل الحجاج غير العرب).
كما وقعت البعثة مذكرة تفاهم مع المؤسسة الأهلية لمطوفي حجاج الدول العربية تتضمن تفاصيل الخدمات التحسينية والإضافية لمخيمي منى وعرفات والتي يتطلع من خلالها إلى توفير الجو الملائم للحاج كما وقعت مذكرة أخرى مع المؤسسة الأهلية للأدلاء بالمدينة المنورة لأجل ضمان انسيابية الإجراءات وتسهيل تنفيذ الخدمات المختلفة.
كما وزعت حصة السلطنة المعتمدة من قبل وزارة الحج والعمرة بالمملكة العربية السعودية والبالغة (14000) حاج منهم (13450) حاجاً عمانياً
و(275) للحجاج العرب و(275) للحجاج غير العرب.
واعتماد حصة قدرها (5%) من نسبة عدد الحجاج أي ما مجموعه (700) تصريح لموظفي خدمات الحجاج من الاداريين والفنيين والسواق وغيرهم من مرافقي الحجاج بشركات الحج.
كما طورت الوزارة منذ موسم حج 1437هـ البرنامج الالكتروني لبطاقة الحاج الذكية الذي حقق أهدافه الاستراتيجية الأساسية المقررة وأسهم في تنظيم سفر حجاج السلطنة ورفع جاهزية البيانات ودقتها إلى أعلى مستوياتها كما أنه أثر إيجابا في ترتيب أولويات استحقاق الحج وأدى إلى ضبط الأسعار وجودة الخدمات ودفع بشركات الحج إلى التنافسية المحمودة.
وقد جاوز عدد المتقدمين للتنافس على فرص الحج بهذا الموسم أكثر من 27 ألف مواطن ومقيم وقد تم قبول 13048 مواطناً ومواطنة و550 مقيماً ومقيمة وقد استكمل ـ بحمد الله وتوفيقه ـ 99.7% من الحجاج الإجراءات الأساسية للسفر.
كما رفعت البعثة بيانات حجاج السلطنة إلى المسار الالكتروني للحج بالمملكة العربية السعودية في بداية شهر ذي القعدة وذلك بالتكامل الالكتروني بين النظامين ويتيح المسار الالكتروني السعودي لشركات الحج إجراء وتوثيق تعاقدات الخدمات بالمدينة المنورة ومكة المكرمة والمشاعر المقدسة ويمكن الشركات بعد إتمام تعاقداتها ودفع الرسوم المقررة من إصدار تصاريح الحج وهي المعتبرة في دخول أراضي المملكة عبر المنافذ البرية والجوية كما أنها المعتبرة في دخول الأراضي المقدسة لذا تؤكد بعثة الحج العمانية على شركات الحج بضرورة إنهاء التعاقدات لتتمكن من استخراج تصريح الحج السعودي لجميع الحجاج الملتحقين بها قبل سفرهم إلى الديار المقدسة تفاديا لأية إشكالات قد تترتب على خلاف ذلك كما تشيد البعثة بالشركات التي أنجزت تصاريح حجاجها لهذا الموسم.
كما تحدث عن أهم بيانات تسجيل الحجاج حيث تشير البيانات إلى أن الشريحة العمرية من 30 الى 45 سنة هي الأعلى في نسبة المقبولين لأداء الحج في هذا الموسم إذ بلغت نسبتهم 40,9%، تليها الفئة العمرية من 45 الى 60 سنة إذ بلغت 38,5% تلتها فئة الأكبر من 60 سنة التي بلغت 12,3% وأخيراً الشريحة من 18 الى 30 سنة التي بلغت 8,3%.
فيما بلغت طريقة السفر جوّاً 70,2% و29,8% برّاً، حيث تصدر المسار الجوي إلى المدينة المنورة النسبة الأكبر بمعدل 58,8% من إجمالي حجاج السلطنة يليه المسار البري إلى المدينة المنورة بنسبة 27,9% ثم المسار الجوي إلى مكة المكرمة (جدة) 12,2% ، وأخيراً المسار البري إلى مكة المكرمة بنسبة ضئيلة بلغت 1,1% فقط.
أما من حيث نوع استحقاق الحج فقد جاءت نسبة حجاج الفريضة 85% وتوزعت بقية النسبة على حجاج تنفي وصية متوفى أو حج التطوع ممن استحقوا بصفتهم محارم لنساء.
أما من حيث متوسط التكلفة المالية للحج فهي 1758,4 ريالاً عمانياً للحج بالمسار الجوي و1143 ريالاً عمانياً للحج عبر المسار البري.
وتدعو بعثة الحج العمانية أصحاب الحملات والحجاج من السلطنة إلى ضرورة التزام الأنظمة والتعليمات الصادرة من مختلف الجهات المعنية بالمملكة العربية السعودية بما يحقق الصالح العام وييسر على الحجيج أداء مناسكهم وأن يسهم الجميع في إنجاح موسم الحج لينال ثواب الله تعالى.
وتؤكد البعثة على أن الحج بغير تصريح أو نقل الحجاج بغير تصريح يعتبر مخالفة تمثل عبئا لا تستوعبه الأماكن المخصصة ولا الخدمات المقدمة المحسوبة للعدد المصرح به فقط، كما أنها قد تؤدي لإيذاء النفس وإلحاق الضرر بالآخرين.
وتؤكد البعثة أن الوقت المحدد من قبل الجهات المختصة بالمملكة العربية السعودية لدخول حجاج البر هو قبل الأول من ذي الحجة بحسب توقيت المملكة وآخر يوم لدخول حجاج الجو هو الرابع من ذي الحجة.
وجعلت بعثة الحج العمانية الممثل الرسمي لحجاج السلطنة لذلك ستعمل بتوفيق الله بكل طاقمها لخدمتهم وتقديم العون والمساعدة لهم وتسهيل أدائهم لمناسك الحج لذلك توصي الجميع بالتعاون والتكاتف ليكون الحاج العماني المسلم سفيرا للأخلاق الإسلامية ولروح الأخوة في الدين.

أخبار ذات صلة

0 تعليق