اخبار عمان - تواصل هطول الأمطار على عدد من ولايات محافظة ظفار

جريدة الوطن العمانية 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

فيما بدات السهول والجبال تكتسي اللون الاخضر

ـ توقعات ببدء الأجواء المناخية الخريفية قبيل تأثير المحافظة بالرياح الموسمية وتزايد الرقعة الخضراء
ـ سحب وغيوم غطت الجبال وحجبت أشعة الشمس خلال ساعات النهار بصلالة
كتب ـ سهيل بن ناصر النهدي :
تتواصل بولايات محافظة ظفار هطول الأمطار التي تراوحت بين الغزيرة والمتوسطة والخفيفة أحيانا ،وسط أجواء غائمة تكتسي بها معظم الولايات بالمحافظة ،وتشير التوقعات الصادرة من الهيئة العامة للطيران المدني (الأرصاد الجوية) الى استمرارية هطول الامطار التي قد تكون رعدية احيانا وجريان الاودية والشعاب .
وقد شهدت عدة ولايات بمحافظة ظفار أمس هطول أمطار تراوحت بين المتوسطة والخفيفة والغزيرة (الرعدية) أحيانا على بعض ولايات محافظة ظفار محافظة ظفار نزلت على إثرها بعض الأودية و الشعاب.
ففي ولاية رخيوت هطلت أمطار خفيفة تركزت في نيابة شهب إصعيب.
أما في ولاية ضلكوت فهطلت أمطار متوسطة على صرفيت وخضرفي وشذف نزلت على إثرها الشعاب كما هطلت أمطار متوسطة على ولاية صلالة وذلك على مركز الولاية ونزلت على إثرها الشعاب.
ومنذ الأمطار الغزيرة جدا التي صاحبت الإعصار (ميكونو) والتي هطلت على محافظة ظفار وبعض من ولايات الوسطى ،لا زالت تتواصل بمحافظة ظفار هطول الامطار المتفاوتة الغزارة بين الحين والاخر بكميات كبيرة ايضا ،وقد ساهم ذلك في تشبع التربة وإمتلاء السدود وبطون الاودية بمياه الأمطار وتواصل جريانها.
ورغم أن الرياح الموسمية المحملة بالسحب وأمطار فصل الخريف لم تبدأ بعد إلا انه يتوقع الخبراء بدء تأثيرها قبل الموعد السنوي هذا العام نتيجة الأجواء الغائمة وتكاثف الغيوم بشكل متواصل هذا الموسم،إلا أن محافظة ظفار بدأت تعيش أجواء الخريف منذ هذه الايام ،حيث تفجرت العيون المائية ونزلت شلالات وادي دربات وجرت الشعاب وتواصلت الاودية جريانها بين الحين والآخر وما أن تبدأ زخات المطر بالنزول حتى تعود الأودية الى الجريان وبغزارة ،نتيجة كميات المياه الكبيرة التي تحتجزها السدود وتشبع التربة بمياه الامطار التي هطلت منذ مدة وتواصل الهطول خلال هذه الايام .
ومع ملامسة السحب وتراكمها على رؤوس الجبال وحجبها للشمس في معظم اجواء محافظة ظفار ،فإن سكان وزوار للمحافظة بدأوا يعيشون الأجواء الخريفية ،حيث يستمتعون حاليا خلال فترة ما بعد الظهيرة بمشاهدة السحب والغيوم وهي تعانق الجبال مسببة هطول بعض الأمطار وزخات منها تتواصل لفترات طويلة.
وحسب المؤشرات فان جبال وسهول محافظة ظفار ستكون هذا العام على موعد مع خريف استثنائي وأجواء خريفية لم تشهد المحافظة مثلها منذ سنوات عديدة ،حيث إكتست الأشجار بمختلف أنواعها البرية منها بالأوراق الخضراء وأنبتت الزهور وإكتست السهول (الجربيب) بالعشب الأخضر اليانع ،حيث توقع خبراء أن تزداد الرقعة الخضراء هذا العام مقارنة بالأعوام الماضية وإمتدادها لمناطق وولايات لم تكن في السابق تشهد وجود غطاء نباتي اخضر أثناء فصل الخريف .
كما ساهمت الأمطار الغزيرة التي واصلت الهطول على المحافظة إلى زيادة مخزون المياه الجوفية ما يبشر بموسم زراعي وفير في ولايات المحافظة لا سيما ولاية صلالة التي تشتهر بزراعة الموز والنارجيل ومحاصيل الخضار والفواكه المتنوعة والثمار النادرة جعلها الله أمطار خير وبركة وعم بنفعها البلاد والعباد.

أخبار ذات صلة

0 تعليق