اخبار عمان - وجهة نظر: الإحصائيات تحتاج إلى مراكز

جريدة الوطن العمانية 0 تعليق0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

وليد محمود محمود :
يمثل إنشاء مركز لعلاج وتأهيل مدمني المخدرات والمؤثرات العقلية خطوة كبيرة نحو اجتثاث تلك الآفة من مجتمعنا العماني فآفة الإدمان على المخدرات والمؤثرات العقلية أصبحت تنخر في عظام هذه الأمة وتصيب قطاعا ليس بالصغير من المجتمع حيث قدرت الإحصائيات عدد المسجلين في السجل الوطني لمدمني المخدرات والمؤثرات العقلية بحوالي 5164 حالة وهو رقم كبير بالطبع خاصة إذا علمنا أن أغلب هؤلاء المتعاطين هم من الشباب والذين لديهم عائلة وتتسبب أفعالهم في هدم أسر كاملة وتشريد أطفال مما يجعل الأسر العمانية تحت ضغط الحيرة من أجل علاج ابنهم ومساعدته للتخلص من هذه الآفة وإصلاح حاله .
ويعتبر إنشاء هذا المركز ضمن الطموحات الشعبية التي تتوق إلى التوسع في إنشاء هذه المراكز بمختلف محافظات وولايات السلطنة وحصار هذه الآفة الخطيرة على شبابنا فالشباب الآن يعتبرون هدفا لعصابات تهريب المخدرات والمؤثرات العقلية لبيعهم المخدرات والتركيز على فئة الشباب ليس اعتباطا ولكنه ممنهج من أجل استمرارهم في التعاطي لسنوات طويلة عن طريق حيل شيطانية لذلك يتم نصب الفخاخ لشبابنا من أجل الوقوع في براثن الإدمان ويصير بعد ذلك عبدا وحلقة في بنانهم يفعلون به ما شاءوا لذلك يتجه إلى السرقة والعصيان والجريمة أحيانا وأحيانا المتاجرة في المخدرات من أجل أن يستمر في تعاطيه .
وفي الوقت الحالي إذا قارنا عدد المدمنين مع عدد المراكز التي تقدم العلاج لهذه الفئة فإننا نلاحظ أن هناك بونا شاسعا يحتاج إلى الكثير من المراكز لكي يتم تقريب العلاج من الأسر والتمتع بالسرية التامة من أجل علاج ابنهم في هدوء ويعتبر دخول مؤسسة خيرية مثل مؤسسة جسور في شراكة مع الحكومة لإنشاء هذا المركز وسيلة جيدة من أجل الإكثار من هذه المراكز والتوسع فيها من أجل تقريب العلاج لهذه الفئة أينما كانوا ، كما تعتبر هذه الوسيلة ناجعة في إنشاء الكثير من المراكز الأخرى في التخصصات المختلفة من أجل مساعدة المجتمع للنهوض ببعض التخصصات ، وقضيتنا اليوم واحدة منها لذلك يجب الدفع أكثر من أجل انتشار هذه المراكز ولتكون مع الجهود الكبيرة لشرطة عمان السلطانية في مكافحة هذه الآفة الوسيلة الأفضل للتخلص من الإحصائية الكبيرة التي تثقل كاهل الأسر العمانية بل وتزعج الآباء يوميا على أبنائهم خوفا من وقوعهم ضحايا.

من أسرة تحرير الوطن
Walidmahmoud_7@hotmail.com


اقرأ الخبر من المصدر

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع عاجل اليمن على الشبكات الاجتماعية

أخبارذات صلة

0 تعليق