اخبار عمان - تصرفات خطرة فـي المزارع

جريدة الوطن العمانية 0 تعليق0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

سجلت حرائق المزارع في الآونة الأخيرة ارتفاعاً ملحوظاً وفي تزايد مستمر يوماً بعد يوم، حيث نلاحظ ما تقوم به الهيئة العامة للدفاع المدني والاسعاف من جهود كبيرة للتعامل مع الكثير من البلاغات عن حرائق المزارع، ففور تلقيها للبلاغ يهرع رجال الدفاع المدني إلى موقع الحدث وبعد ذلك يتم التحقق حول أسباب الحريق فيتضح أن معظمها كان سببها هم أصحاب المزارع أو العاملين فيها بالرغم من النصائح والارشادات المستمرة التي تقدمها الجهات ذات الاختصاص ممثلة بوزارة الزراعة والثروة السمكية ووزارة البلديات الاقليمية وموارد المياه والهيئة العامة للدفاع المدني والاسعاف وبلديات مسقط وظفار وصحار بالتوعية بعدم حرق المخلفات في المزارع.
وهنا نذكر بعض التصرفات التي لا يجب أن يقوم بها هؤلاء المزارعون، فعلى سبيل ـ المثال لا الحصر ـ هناك فئتان، فئة من أصحاب المزارع تتابع مزرعتها وأمورها وتشرف عليها بنفسها بإستمرار مباشر ولايتركونها للعمال، وفئة من أصحاب المزارع ليس لهم علاقة أو صلة بالزراعة لا من قريب ولا من بعيد ويتركون الحبل على الغارب للعمال يقومون بفعل مايشاءون من أمور، وهنا تحصل التجاوزات والتصرفات الخاطئة.
فمثلاً تحدث العديد من التصرفات من هؤلاء الذين يتركون مزارعهم في أيدي العمال داخل تلك المزرعة، فمنهم من يعمل فيها ورش للنجارة والحدادة أو حظائر لبيع الماشية أو يستقطب اليد العاملة الهاربة والسائبة .. وغيرها من تلك الامور الخاطئة بالاضافة أن هناك مجموعة كبيرة من هؤلاء العمال غير مبالين بصحة البيئة، حيث يقومون بتجميع المخلفات الزراعية والحشائش ومخلفات المبيدات الزراعية لفترات بعضها قد تكون طويلة فلذلك قد تصبح المشكلة كبيرة للغاية لتجمع الحشرات والقوارض الضارة وتنتشر بسببها على الاحياء السكنية القريبة وعند تجميع المخلفات تصبح خطيرة جداً مما قد يتسبب في أي لحظة أن تشتعل تلك المخلفات بأي سبب كان، مما يوجد ـ آنذاك ـ مشكلة كبيرة تلحق الضرر بالمزارع الأخرى والأحياء السكنية المجاورة.
وللأسف الشديد تنتشر هذه التصرفات بشكل كبير يكون سببها الرئيسي حرق المخلفات الزراعية وقد يكون داخلها مخلفات عبارة عن مبيدات زراعية قد تسبب مشاكل صحية بسبب قيام عامل لايفقه ما يقوم به من تصرف وقد لايدرك ولا يهتم بأن هناك أحياء سكنية قريبة من تلك المزرعة، وأن هذه الحرائق التي تسبب لهم الازعاج الكبير جراء انتشار الدخان وتطاير بقايا المخلفات التي تكون محملة بمختلف المواد الضارة.
ومن هنا نأمل من أصحاب تلك المزارع إخطار وتنبيه العمالة التي تعمل لديهم الالتزام والحرص على متابعة النصائح والارشادات التي تقدمها لهم الجهات المختصة ومتابعتهم بشكل دائم ومستمر وعدم ترك هذه المزارع في أيدي العمالة الوافدة تعمل فيها كما تشاء، وكذلك التأكيد عليهم بالتخلص من جميع المخلفات والحشائش أولاً بأول وأن يأخذوها إلى الاماكن والمواقع التي خصصت لذلك وعدم تركها تتكدس وتصبح مشكلة كبيرة ـ وقتذاك.

محمود بن زاهر الزكواني
musc50@hotmail.com

من أسرة تحرير « »


اقرأ الخبر من المصدر

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع عاجل اليمن على الشبكات الاجتماعية

أخبارذات صلة

0 تعليق