اخبار السودان من الراكوبة - النيلين : إشراقة تُعلن الحرب .. وتتَّجه لمقاضاة ” الحكومة “

النيلين 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

اتهمت رئيسة تيار الإصلاح بالحزب الاتحادي الديمقراطي المسجل ، إشراقة سيد محمود مجموعة نافذة بالمؤتمر الوطني وصفتها بــ” الشلة ” بنقل معلومات غير حقيقية لرئيس الجمهورية بشأن إعفاء وزير الدولة بالتعاون الدولي الشريف حسين من الحكومة ، فيما أكد الحزب في بيان رسمي أمس ، أن إشراقة سيد محمود انتقلت علاقتها بالاتحادي ” المسجل ” عقب اجتماع المركزية التي أقرت بفصلها وتكليف الدكتور أحمد بلال عثمان الأمين العام المُكلف بتكوين الآلية العليا للإشراف لعقد المؤتمرات الحزبية .

وأعلنت إشراقة في مؤتمر صحفي أمس الأربعاء عزمها مقاضاة الحكومة لدي المحكمة الدستورية بشأن إعفاء الشريف ،ووصف الخطوة بأنها بمثابة إعلان للعدائيات في ظل المبادرة التي يقودها رئيس الجمهورية المشير البشير لإصلاح الشأن الاتحادي ، وأضافت ” الإجراء خطأ قانوني وفضيحة سياسية فادحة ” .

واتهمت القيادي الاتحادي السماني الوسيلة بالفساد ، وقالت ” سأذهب إلى وحدة مكافحة الفساد التي افتتحت مؤخراً وأبلغهم بفساده” ، وأضافت ” سأقود معركة قوية مع أحمد بلال وجماعته الذين لا يتجاوزون أصابع اليد ” .

من جهته ، أعلن الحزب الاتحادي الديمقراطي في بيان ممهور بتوقيع أمين الإعلام والناطق الرسمي باسم الحزب محمد الشيخ محمود أمس ، أن إشراقة منذ تكون الآلية العليا للإشراف على عقد المؤتمرات الحزبية ، التي تمت تحت إشراف مجلس شؤون الأحزاب السياسية ، لا تحمل أي صفة قيادية وتنظيمية تخول لها الحديث أو ممارسة أي نشاط باسم الحزب.

وقال إن كل ما يصدر منها من تصريحات لا يعبر عن وجهة نظر الحزب الرسمية وبحسب صحيفة الصيحة ، وأضاف البيان ” إن ما صدر منها من تصريحات بالأمس في اجتماع بعض أحزاب الحوار لا يعبر عن رؤية الحزب الاتحادي الديمقراطي في شئ”.

الخرطوم (كوش نيوز)

أخبار ذات صلة

0 تعليق