اخبار صنعاء اليوم - صحفيو اليمن يطالبون بإطلاق زملائهم من سجون الحوثيين

اخبار صنعاء 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أبابيل نت ـ عدن : نظم صحفيون وإعلاميون يمنيون مساء اليوم الأحد 9 يونيو 2019، حملة الكترونية في مواقع التواصل الاجتماعي بمناسبة يوم الصحافة اليمنية.

ونددت الحملة بشدة كافة الانتهاكات التي تمارس بحق الصحافة والصحفيين في اليمن واستمرار مليشيا الحوثي المدعومة من إيران في حربها الوحشية ضد الصحفيين والصحافة وحرية الرأي والتعبير.

وطالبت الحملة بتحرك دولي لوقف إجرام الحوثيين منقطع النظير بحق الصحافة والصحفيين في اليمن، حيث لا يزال العشرات في معتقلاتها بينهم 24 من الصحفيين المختطفين في سجون المليشيات الحوثية ويتعرضون منذ سنوات لأشد أنواع التعذيب.

وفي سياق استمرار الإجرام الحوثي بحق الحريات والإعلام والصحافة، أكدت نقابة الصحفيين اليمنيين تعرض علي ربيع الكاتب الصحفي المتواجد في صنعاء لتهديدات بالقتل هو وأقاربه عبر رسائل من أشخاص أتهمته بالعمالة على خلفية آرائه على منصات التواصل الاجتماعي التي ينتقد فيها ممارسات الحوثيين.

وشهدت مدينة مارب، اليوم الأحد، وقفة احتجاجية لعدد من الصحفيين والإعلاميين اليمنيين تضامناً مع زملائهم المختطفين في سجون مليشيات الحوثي الانقلابية، بحضور عدد من أهالي وأقارب الصحفيين المختطفين.

وجدد الصحفيون خلال الوقفة التي نظمتها المنظمة الوطنية للإعلاميين اليمنيين (صدى) بالتزامن مع يوم الصحافة اليمنية الذي يصادف ٩يونيو من كل عام، تضامنهم الكامل مع زملائهم المختطفين لدى مليشيات الحوثي، مطالبين بالإفراج الفوري عنهم دون قيد أو شرط.

ودان الصحفيون كافة الانتهاكات التي تمارسها مليشيات الحوثي بحق الصحافة والصحفيين واستمرار حربها ضد الصحافة وحرية الرأي والتعبير وملاحقتها للصحفيين والكتاب والنشطاء.. مطالبين بالإفراج الفوري عن 24 من الصحفيين المختطفين والمعتقلين دون قيد أو شرط وتعويضهم التعويض العادل جراء سنوات الحرمان والتعذيب الشديد.

وعبروا عن رفضهم الشديد لمحاولة تسييس قضية زملائهم المختطفين.. مؤكدين أنها قضية إنسانية بحتة، ومشددين على ضرورة ملاحقة ومحاكمة مرتكبي الجرائم والانتهاكات بحق الصحفيين وضمان عدم إفلاتهم من العقاب.

ودعا الصحفيون اليمنيون المجتمع الدولي للضغط على مليشيا الحوثي للإفراج الفوري عن الصحفيين المختطفين لديها وعلى رأسهم الـ10 صحفيين المختطفين في سجونها بصنعاء منذ أربع سنوات.

وكانت ميليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران حلت في المرتبة الثانية عالميًا بعد تنظيم داعش الإرهابي في انتهاك حرية الصحافة في آخر تقييم لمنظمات دولية متخصصة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق