الارشيف / تكنولوجيا / الكتروني

اخبار تقنية - قواعد إستخدام شريط Touch Bar من قبل المطورين تبدو صارمة للغاية

apple-macbook-pro-3-640x400

بعد أشهر من الشائعات والتكهنات والتسريبات، قامت شركة آبل أخيرًا بإزاحة الستار رسميا عن حواسيب MacBook Pro الجديدة. وكما رأيتم جميعا على الأرجح، فحواسيب MacBook Pro الجديدة تأتي مع إضافة جديدة ومثيرة للإهتمام والمتمثلة في شريط Touch Bar الحساس للمس أعلى لوحة المفاتيح والذي يحل محل الأزرار الوظيفية.

بطبيعة الحال، شريط Touch Bar مفتوح للمطورين من أجل الإستفادة منه لزيادة قدرات التطبيقات أو المواقع، ولكن يبدو أن قواعد آبل فيما يتعلق بما يمكن أو لا يمكن القيام به تعد صارمة للغاية وتقيد نوعا ما من إستخدامات هذا الشريط. وفي البداية، ذكرت شركة آبل عدة مرات بأن المقصود من Touch Bar هو أن يكون بمثابة إمتداد للوحة المفاتيح ولوحة التتبع، وليس جزءًا من الشاشة.

وذكرت شركة آبل أيضا : ” Touch Bar لا ينبغي أن يعرض التنبيهات والرسائل والمحتوى القابل للتمرير، والمحتوى الثابت، أو أي شيء آخر يهدف إلى إثارة إنتباه المستخدم أو تشتيته عن عمله على الشاشة الرئيسية “. وتطلب شركة آبل من المطورين أيضًا تجنب إستخدام المؤثرات الحركية لأن الناس لا يتوقعون الحصول على المؤثرات الحركية في لوحات المفاتيح الخاصة بهم.

نحن نفترض أن شركة آبل وضعت هذه القواعد الصارمة لتبقي الأمور أنيقة، ولكن كما أشارت العديد من التقارير فهذه القيود من شأنها أن تعني عدم إستفادة المستخدمين من بعض الميزات التي كان بإمكانهم الإستفادة منها بفضل شريط Touch Bar، مثل مؤشر الأسهم النشطة، أو ربما وسيلة بديلة لعرض أخبار تويتر، وما إلى ذلك من الأمور الأخرى.

من الممكن أن ترخي شركة آبل هذه القواعد الصارمة في وقت لاحق، ولكن لكي نكون منصفين، نظرا إلى أن حواسيب MacBook Pro ليست متاحة بعد، فربما ينبغي أن نعرف أولا كيف سيحسن شريط Touch Bar تجربة إستخدامنا لحواسيب MacBook Pro قبل أن نبدأ بالمطالبة بالمزيد.

 

محمد المسعودي

شاب من المغرب يعشق التدوين الالكتروني وعاشق للتقنية بصفة عامة ومتابع لكل شئ له علاقة بالتكنولوجيا


اقرأ الخبر من المصدر

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا

hao123