الارشيف / اخبار السعودية / اخبار القصيم / اخبار القصيم

اخبار القصيم - ندوة التسويق الإلكتروني بغرفة القصيم تؤكد أهمية وجود منصة عالمية لتصدير التمور

أكد الامين العام للغرفة التجارية الصناعية بمنطقة القصيم الاستاذ زياد بن علي المشيقح على أهمية التسويق  و دوره المحوري في بيع المنتج و الترويج للخدمة وتحقيق أرباح و عائدات جيدة  للسلعة سواء كان ذلك على الصعيد الداخلي او الخارجي.

و قال في ندوة التسويق الالكتروني التي نظمتها الغرفة ممثلة بإدارة المنشآت الصغيرة و المتوسطة في مقرها الرئيس بمدينة بريدة اننا من اكثر الدول استخداما للتقنيات الرقمية ومواقع التواصل الاجتماعي لكننا نحتاج الى الاحترافية في استخدام هذه التقنية للأغراض الاقتصادية و جعلها تخدم الاهداف التجارية و ليس الترفيهية فقط , و ان هناك حاجة ملحة و قصوى الى ايجاد منصة  الكترونية فاعلة على المستوى العالمي لتسويق منتجات التمور التي تشتهر القصيم بزراعة اجود انواعها و فتح منافذ بيع للتمور في الاسواق العالمية و الاستفادة من الطفرة التقنية في علوم التكنولوجيا الحديثة  لجعل  هذا المنتج  الاقتصادي  الغذائي الغني في متناول المستهلكين اينما كانوا.

 و كشفت الندوة التي حاضر فيها الدكتور محمد بن عبدالله العواد ان حجم الانفاق الخليجي على الاعلانات الالكترونية خلال العام الماضي 2015م بلغ 4.725 مليون دولار , موضحة ان التسويق الالكتروني يفتح افاقا واسعة امام المشاريع الصغيرة و الكبيرة على حد سواء لزيادة مساحة الانتشار , وكما يتيح مجالات عدة امام الشباب من خلال فرص العمل المنزلي الحر التي يوفرها كمشاريع ناجحة خاصة بهم..

و تطرقت الندوة الى مميزات التسويق الالكتروني و من أهمها سرعة الوصول للعالمية و تحقيق نتائج قابلة للقياس و التخصص و التوجيه و انخفاض التكلفة و امكانية الوصول المباشر للعملاء , فيما بينت ان ابرز عيوب التسويق الالكتروني تكمن في عدم مصداقية بعض المواقع و حاجز اللغة و الثقافة و السرية و الخصوصية.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار القصيم - ندوة التسويق الإلكتروني بغرفة القصيم تؤكد أهمية وجود منصة عالمية لتصدير التمور في موقع عاجل نت ولقد تم نشر الخبر من موقع اخبار القصيم وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي اخبار القصيم


اقرأ الخبر من المصدر

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا